الثلاثاء 5 أكتوبر 2021 07:33 ص

أكد مندوب العراق الدائم لدى جامعة الدول العربية وسفيره في القاهرة "أحمد نايف الدليمي"، حاجة بلاده لللتكاتف والتعاون مع مصر؛ لإعادة إعمار البلاد.

وأعلن "الدليمي"، بدء تفعيل الاتفاقيات بين البلدين خلال الفترة الماضية، مشيرا إلى إن أهم مشروعات هذه الاتفاقيات الربط الكهربائي، والنقل البري، والمنطقة الصناعية، والإعمار مقابل النفط.

وأضاف، في تصريح لجريدة "الصباح" (حكومية عراقية)، أن "العراق ليس قاصرا بالخبرة أو الكفاءة، بيد أن حجم الدمار الذي حدث فيه، يتطلب تكاتفا وتعاونا من مصر".

ولفت إلى أن هناك تنسيقا فعليا في مجال الأمن والدفاع والمجالات السياسية، وأن هناك قمما جديدة في القاهرة وبغداد، إضافة إلى زيارات عدة بينهما من قبل كبار مسؤوليهما.

وكان مصر والعراق، وقعا نوفمبر/تشرين الثاني 2020، على 15 مذكرة تفاهم وبرنامج تعاون في مجالات مختلفة بينها الإعمار، وتوافق البلدان على سرعة تفعيل مجموعة من المشروعات تنفذها شركات مصرية وفق آلية "النفط مقابل إعادة الإعمار".

ويزود العراق، الجانب المصري، بـ12 مليون برميل نفط سنويا، على أن يكرر النفط العراقي في معامل التكرير المصرية.

ومن المقرر أن تشارك 20 شركة مصرية في بناء مجمعات سكنية في 15 محافظة عراقية، بحسب رئيس اتحاد المقاولين العراقيين "فاخر السنافي".

كذلك ستقوم الشركات المصرية ببناء 35 مستشفى بـ10 محافظات عراقية، بالإضافة إلى تطوير محطات توليد الكهرباء لتعمل بالغاز الطبيعي.

وتقدر قيمة إعادة إعمار العراق بنحو 100 مليار دولار على مدى 10 سنوات، وفقا لدراسة أجراها خبراء عراقيون ودوليون.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات