الأربعاء 13 أكتوبر 2021 11:40 ص

كشف وزير الطاقة والبنية التحتية الإماراتي "سهيل المزروعي"، الأربعاء، أن بلاده تخطط لاستكمال قطاعات السكك الحديدية الوطنية من الفجيرة إلى الغويفات على حدود المملكة العربية السعودية، بحلول نهاية عام 2022.

جاء ذلك في تصريحات أدلى بها "المزروعي" لصحيفة "ذا ناشيونال" الإماراتية، الصادرة باللغة الإنجليزية.

وحول الإطار الزمني لربط الإمارات والسعودية بالسكك الحديدية لنقل البضائع والركاب في الشبكة لدول مجلس التعاون الخليجي، ذكـر "المزروعي" أن السعودية "تعمل بجد" على أجزاء من شبكة السكك الحديدية الوطنية الخاصة بها.

وأضاف: "نتطلع إلى الارتباط بين مشغلي السكك الحديدية، ونأمل أن نتمكن معًا من إنشاء هذا الربط في أقرب وقت ممكن".

وكانت شركة "الاتحاد" الإماراتية للقطارات قد أعلنت، الشهر الماضي، اكتمال الأعمال الإنشائية للحزمة (أ)، التي يبلغ طولها 139 كيلومترًا للمرحلة الثانية وربطها عبر الغويفات بالمرحلة الأولى، والتي تمتد 264 كيلومترًا من حبشان إلى الرويس؛ وذلك قبل شهرين من الموعد المحدد.

وفي 27 يوليو/تموز 2014، كشف الأمين العام لاتحاد الغرف الخليجية "عبدالرحيم نقي"، أنه قد تحدد إطلاق مشروع صناعة السكك الحديدية والمترو في دول المنطقة عام 2018، بالتعاون مع البنك الدولي، مشيرا إلى أنه يقطع مسافة 250 كيلومترا بتكلفة إجمالية تقدر بـ25 مليار دولار.

لكن الشبكة المزمعة لنقل الركاب والبضائع، والبالغ طولها 2100 كيلومتر التي تربط بين دول مجلس التعاون الخليجي الست، جرى تأجيلها 3 سنوات على الأقل إلى 2022.

 

المصدر | الخليج الجديد + متابعات