الخميس 14 أكتوبر 2021 03:04 م

قال وزير الدفاع التركي "خلوصي أكار"، الخميس، إن بلاده ستقوم باللازم في المكان والزمان المناسبين لـ"وقف الهجمات الإرهابية التي تهددها من شمالي سوريا".

وأضاف "أكار"، خلال حفل افتتاح العام الدراسي 2021-2022، لجامعة الدفاع الوطني في إسطنبول، أن "تركيا تحترم حقوق وسيادة دول الجوار، وفي حال عدم اتخاذ أي خطوة تجاه (لجم) الإرهابيين هناك (سوريا) فإن تركيا ستقوم باللازم"، وفقا لما أوردته وكالة "الأناضول".

وشدد الوزير التركي على أن بلاده لم ولن تسمح إطلاقا بإنشاء ممر إرهابي، وأنه سيتم القضاء على كل من يسعى من تنظيمي "بي كا كا/ي ب ك" للقيام بذلك.

وذكر أنه تم تحييد 18 ألفا و609 إرهابيين في العمليات المكثفة التي بدأت في 24 يوليو/ تموز 2015، لافتا إلى تحييد 2201 إرهابي منذ مطلع عام 2021.

وحول الاتفاقيات المبرمة مع الولايات المتحدة وروسيا بشأن شمالي سوريا، قال "أكار": "نحن كتركيا نقوم بواجبنا على أكمل وجه ونفي بالتزاماتنا".

وجاءت تصريحات "أكار"، بعدما أعلن وزير الخارجية التركي، "مولود جاويش أوغلو"، الأربعاء، أن الولايات المتحدة الأمريكية وروسيا تتحملان مسؤولية الهجمات التي تستهدف بلاده من سوريا.

وقال "جاويش أوغلو"، خلال مؤتمر صحفي مع نظيره من نيكاراجوا، حول الهجمات التي تتعرض لها بلاده من سوريا: "الولايات المتحدة وروسيا تتحملان مسؤولية الهجمات التي تستهدف أراضينا وعناصر الأمن التركية"، مضيفا "أمريكا وروسيا لم تلتزما بتعهداتهما".

وجاء الموقف التركي في ظل أنباء عن توتر على طول الجبهات القتالية الفاصلة بين قوات سوريا الديمقراطية (كردية) والفصائل السورية المدعومة من تركيا.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات