الجمعة 15 أكتوبر 2021 11:13 م

أعلن تنظيم "الدولة الإسلامية"، في ساعة متأخرة من ليل الجمعة، مسؤوليته عن هجوم انتحاري على مسجد للشيعة (حسينية) في مدينة قندهار الأفغانية.

وكان التفجير، الذي وقع خلال صلاة الجمعة قد أسفر عن مقتل 62 شخصا، على الأقل، فيما أصيب أكثر من 70، وفقا لإحصائيات أوردتها وكالات أنباء، فيما قال مسؤولون بالمستشفى المركزي للمدينة إنهم استقبلوا 32 جثة، و53 جريحا، ويعتقد أن عددا كبيرا من الجثامين قد تمزقت بسبب التفجير، لاسيما أنه حدث بمكان شبه مغلق.

يذكر أن تنظيم "الدولة" كان قد تبنى تفجيرا، وقع الجمعة الماضي، داخل مسجد أيضا في مدينة  خان آباد، ما أسفر عن مقتل 50 شخصا وإصابة نحو 140.

وقبل أسبوعين، فجر انتحاري تابع للتنظيم أيضا، نفسه داخل مسجد في العاصمة كابل، ما أسفر عن سقوط 8 قتلى وإصابة العشرات.

وتبني التنظيم عدة هجمات في أنحاء متفرقة من أفغانستان، أبرزها تفجير ضخم على بوابات مطار العاصمة كابل، في أغسطس/آب الماضي، أسفر عن مقتل جنود أمريكيين وعشرات الأفغان.

المصدر | الخليج الجديد + وكالات