الاثنين 25 أكتوبر 2021 09:47 ص

دعا الأمين العام لجامعة الدول العربية "أحمد أبو الغيط"، في بيان، الإثنين، جميع الأطراف السودانية إلى التقيد بالوثيقة الدستورية الموقعة في العام 2019، محذرا من تعطيل الفترة الانتقالية في البلاد.

وعبر "أبو الغيط" عن قلقه إزاء الانقلاب العسكري الحاصل في السودان، واعتقال رئيس الوزراء الحالي "عبدالله حمدوك"، بحسب "رويترز".

وقال مصدر مسؤول بالأمانة العامة للجامعة: "من المهم احترام جميع المقررات والاتفاقات التي تم التوافق عليها بشأن الفترة الانتقالية وصولا إلى عقد الانتخابات في مواعيدها المقررة، والامتناع عن أية إجراءات من شأنها تعطيل الفترة الانتقالية أو هز الاستقرار في السودان".

وفجر الإثنين، اعتقلت قوات سودانية "حمدوك"، ووزراء في الحكومة الانتقالية وقيادات من قوى "إعلان الحرية والتغيير" (المكون المدني للائتلاف الحاكم)، ومن أحزاب "البعث العربي الاشتراكي"، و"التجمع الاتحادي"، و"المؤتمر السوداني".

ولاحقا؛ قالت وزارة الإعلام السودانية عبر "تويتر"، إن "القوات العسكرية المشتركة، التي تحتجز حمدوك داخل منزله، تمارس عليه ضغوطات لإصدار، بيان مؤيد للانقلاب.

ويماطل مجلس السيادة السوداني برئاسة "عبدالفتاح البرهان"، في تسليم السلطة للمكون المدني في الائتلاف الحاكم، والذي كان مقررا الشهر المقبل.

ويعيش السودان، منذ 21 أغسطس/آب 2019، فترة انتقالية تستمر 53 شهرا تنتهي بإجراء انتخابات مطلع 2024، ويتقاسم خلالها السلطة كل من الجيش وقوى مدنية وحركات مسلحة وقعت مع الحكومة اتفاق سلام.

المصدر | الخليج الجديد + رويترز