الأربعاء 27 أكتوبر 2021 08:25 م

اختتمت السعودية والولايات المتحدة الأمريكية، الأربعاء، التمرين البحري المختلط "المدافع الأزرق 21"، عقب تنفيذه في البحر الأحمر بمشاركة وحدات بحرية من الجانبين إضافة إلى المروحيات.

ووفقا لما نقلته وكالة الأنباء السعودية الرسمية "واس"؛ يهدف التمرين إلى تعزيز علاقات التعاون العسكري بين القوات البحرية في البلدين، كما يساهم في تبادل الخبرات ورفع الجاهزية القتالية للوحدات البحرية.

وشمل التمرين تبادل الخبرات فيما يتعلق بحماية الموانئ البحرية وإزالة الألغام سواء على اليابسة أو تحت الماء.

وتضمن التمرين السعودي الأمريكي تطوير قدرات الدولتين في تأمين الممرات المائية الإقليمية والدولية والتأكيد على حرية الملاحة في البحر الأحمر.

شاركت في التمرين وحدات بحرية شملت قوارب إسناد وسفن إنزال، كما شاركت فيه طائرات عمودية بهدف تنفيذ التطبيقات العملية والمناورات التكتيكية.

وأظهر المشاركون في التمرين أعلى معايير الجاهزية القتالية والاحترافية بصورة تعكس مستويات عالمية تتمتع بها البحرية السعودية، وفقا للوكالة.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات