السبت 30 أكتوبر 2021 08:32 م

طلب لبنان، وساطة الولايات المتحدة لحل الأزمة مع السعودية، فيما أعربت واشنطن عن رفضها طرد سفراء من دول خليجية على خلفية الأزمة التي أثارها تصريح وزير الإعلام اللبناني "جورج قرداحي" بشأن الحرب في اليمن.

وكشف وزير الداخلية اللبناني "بسام المولوي"، في مقابلة مع برنامج "المشهد اللبناني"، ستبث كاملة، الإثنين، على قناة "الحرة"، أن الحكومة اللبنانية قدمت طلب وساطة للجانب الأمريكي في سبيل تسوية الوضع مع السعودية ودول الخليج".

وأضاف "المولوي": "خلال حضور القائم بالأعمال الأمريكي لاجتماع خلية الأزمة الوزارية في بيروت، استمع المسؤول الأمريكي إلى ما طلبه منه الجانب اللبناني في إطار هذه الوساطة".

كما كشف الوزير اللبناني أن الحكومة اللبنانية طلبت من الجانب الأمريكي "فتح حوار مع السعودية في كل المجالات، ومنها الملفات العالقة والطلبات السعودية".

يأتي ذلك فيما أعربت واشنطن عن رفضها طرد سفراء من دول خليجية على خلفية الأزمة.

وقال المتحدث باسم الخارجية الأمريكية "سامويل ويلبيرج"، إن على السعودية ودول الخليج حل الأزمة عبر الحوار مع الحكومة اللبنانية.

وأضاف المتحدث: "بشكل عام، الولايات المتحدة تحثّ الدول العربية، خاصةً السعودية والإمارات والدول في المنطقة، على التواصل مع الحكومة اللبنانية".

واتخذت السعودية والإمارات والكويت والبحرين، قرارات باستدعاء سفرائها من لبنان، قبل أن تطلب (عدا الإمارات) من سفير لبنان المغادرة، وذلك احتجاجا على التصريحات التي أدلى بها "قرداحي".

ووصف "قرداحي" الحرب في اليمن بـ"العبثية"، وقال إنها يجب أن تتوقف، ورأى أن ما يفعله الحوثيون دفاع عن النفس.

وفي أعقاب الجدل الذي أثارته تصريحاته، أشار "قرداحي" إلى أن مقابلته تم تصويرها في 5 أغسطس/آب، قبل تعيينه وزيرا بأسابيع، مؤكدا أن مواقفه في تلك المقابلة تجاه سوريا وفلسطين والخليج هي آراء شخصية، لا تلزم الحكومة.

ويعد الخلاف أحدث تحد لحكومة رئيس الوزراء اللبناني "نجيب ميقاتي"، التي تواجه بالفعل حالة من الشلل السياسي بسبب خلاف يتعلق بالتحقيق في انفجار مرفأ بيروت.

وأفاد بيان صدر عن مكتب "ميقاتي"، الجمعة، بأنه اتصل بـ"قرداحي"، وطلب منه "تقدير المصلحة الوطنية واتخاذ القرار المناسب" لإصلاح العلاقات بين لبنان والدول العربية.

ويأمل "ميقاتي" في تحسين العلاقات مع دول الخليج العربية والتي تشهد توترا منذ سنوات بسبب النفوذ الذي تتمتع به جماعة "حزب الله" اللبنانية المدعومة من إيران في بيروت.

المصدر | الخليج الجديد