الاثنين 29 نوفمبر 2021 04:11 ص

قال مستشار الرئيس المصري لشؤون الصحة والوقاية "محمد عوض تاج الدين"، إن بلاده مصر لازالت في قلب الموجة الرابعة لفيروس كورونا، وتشهد حالة من تذبذب حالات الفيروس.

ولفت في تصريحات إعلامية، إلى أن "تحديد الذروة مرتبط باستقرار عدد الحالات لعدة أيام ثم انخفاضها مرة أخرى".

يأتي ذلك تعليقا على ارتفاع جديد في معدل الإصابات بفيروس "كورونا"، الأحد، مقتربة من 1000 حالة.

من جانبها، أعلنت الحكومة المصرية، موافقتها على تطعيم الأطفال من عمر 12 إلى 15 عاما بلقاح "فايزر" المضاد لفيروس "كورونا"، في خطوة لاحقة لإعلانها تطعيم الفئة العمرية من 15 إلى 18 عاما.

وجاء إعلان الحكومة، بعد اجتماع المجموعة الطبية لمواجهة "كورونا" الذي وجه باتخاذ كافة الإجراءات اللازمة للتحوط ضد الإصابة بالمتحور الجديد "أوميكرون".

ووفق بيانات رسمية، تم تقديم 45.2 مليون جرعة، موزعة بواقع 29.6 مليون كجرعة أولى، و15.6 مليون كجرعة ثانية، بحسب الإحصاءات الحكومية.

وكانت الحكومة المصرية أعلنت تطبيق قرار عدم السماح للموظفين غير الملقحين ضد وباء كوفيد-19، بدخول المؤسسات الرسمية، اعتبارا من الأول من ديسمبر. ومن المقرر أن يشمل ذلك القرار كل المواطنين الذين يدخلون هذه المؤسسات.

وبدأت الجامعات كذلك تطبيق قرار مجلس الوزراء بعدم دخول الطلاب الذين لم يحصلوا على اللقاح إلى حرم الجامعة، ما لم يكونوا مزودين بفحص طبي يؤكد خلوهم من الفيروس.

وسجلت مصر، وفق الأرقام الحكومية، ما يقرب من 344 ألف إصابة بكوفيد بينها 19499 وفاة.

المصدر | الخليج الجديد