الأحد 9 يناير 2022 05:29 م

يطلق معرض الدوحة الدولي للكتاب دورته الحادية والثلاثين ،الخميس المقبل، بعدما تأجلت لمدة عام بسبب تفشي جائحة فيروس كورونا عالميا.

وتشارك في المعرض 437 دار نشر من 37 دولة عربية وأجنبية فيما تبلغ المشاركات غير المباشرة بنظام التوكيلات 90 توكيلا.

ويرفع المعرض هذا العام شعار (العلم نور) تأكيدا لدور العلم في تطور الفرد والمجتمع وقدرته على مواجهة التحديات التي تشهدها الأمم منذ القدم وحتى عصرنا الحالي.

وقال مدير المعرض "جاسم أحمد البوعينين" إن دور النشر القطرية ستكون لها مشاركات متميزة خاصة بعدما دعمتها وزارة الثقافة دعما مباشرا من خلال إعفائها من التكلفة المالية المقدرة لاستئجار الأجنحة.

وأضاف في تصريحات نشرها الموقع الإلكتروني لوزارة الثقافة أن الولايات المتحدة ستحل (ضيف شرف) هذه الدورة بمناسبة العام الثقافي (قطر-أمريكا 2021).

وكتبت السفارة الأمريكية في قطر على صفحتها بفيسبوك إن "جناح ضيف الشرف سيشمل مجموعة كبيرة من أحدث الإصدارات الأدبية والعلمية وفعاليات ثقافية وتعليمية متنوعة".

وتتنوع الأنشطة الثقافية والفنية داخل المعرض بين الحضور الفعلي وعبر الإنترنت، إذ حُوًلت بعض المحاضرات واللقاءات إلى نظام التواصل عن بعد وعبر وسائل الاتصال المرئي في ظل تداعيات فيروس كورونا وتفشي سلالاته.

ويشمل البرنامج أكثر من 50 فعالية بمجال الفكر والأدب ونحو 100 نشاط تعليمي وترفيهي و43 ورشة عمل.

المصدر | رويترز