الأربعاء 12 يناير 2022 09:11 ص

أقر المتحدث باسم التحالف العربي الذي تقوده السعودية في اليمن، العميد ركن "تركي المالكي"، بصحة نشر مقطع من فيلم أمريكي على أنه موقع لصواريخ حوثية في ميناء الحديدة اليمني.

وقال "المالكي"، إن "التحالف لا يجد حرجا إذا كان هناك أي أمر يحتاج إلى تصحيح، وهذا من الالتزام الأدبي والأخلاقي أن يكون هناك تصحيح".

وأضاف في مؤتمر صحفي، أن "الفيديو مرر بطريقة مغلوطة من أحد المصادر.. نحن نتعامل في منطقة عمليات، ولدينا الكثير من المصادر، وهذا يأتي ضمن الخطأ الهامشي للتعامل مع المصادر".

واستدرك: "كون هذا الفيلم مغلوط من أحد المصادر لا يعني أن ميليشيات الحوثية لا تقوم باستخدام معسكرات الموانئ، ولا يمكن القول بأن الميليشيا لا تستخدم المدنيين لغرض الحماية".

وتابع: "الانتهاكات الحوثية واضحة للجميع، وكافة الأسلحة التي أثبتت من خلال لجنة الخبراء وأثبتت تهريب النظام الإيراني هذه الأسلحة إلى اليمن سواء كان عن طريق الحديدة أو بحر العرب"، وفق "روسيا اليوم".

وكانت جماعة "أنصار الله" (الحوثي)، اتهمت التحالف العربي، باجتزاء مشاهد من فيلم أمريكي جرى تصويره في العراق وعرضها على أنها عملية تجميع وتركيب صواريخ في ميناء الحديدية غربي اليمن.

وعلق الناطق الرسمي باسم الجماعة المدعومة من إيران، "محمد عبدالسلام"، قائلا عبر "تويتر": "من فضيحة إلى أكبر ومن إفلاس إلى آخر باستعراض ناطق التحالف ما يدعيه أنه موقع لصواريخ في ميناء الحديدة ليتبين أنه مشهد من فيلم تم اجتزاؤه وتقديمه للرأي العام على أنه إنجاز استخباراتي لتحالف يريد تعويض خسائره الميدانية بانتصارات إعلامية استخباراتية مصطنعة ومختلقة ومثيرة للسخرية".

وكان المتحدث باسم التحالف العربي، عرض في مؤتمر صحفي، السبت الماضي، مقطع فيديو قال إنه يثبت تحويل "أنصار الله" موانئ الحديدة لمخازن وورش لتجميع الصواريخ الباليستية.

وتبين لاحقا أن الفيديو المفبرك يضم مشاهد مقتطعة من فيلم "Severe Clear"، الذي يدور عن فيلم تسجيلي صوره جندي أمريكي عن غزو العراق وعرضه العام 2010.

ويشهد اليمن منذ أكثر من 7 سنوات حربا مستمرة بين القوات الموالية للحكومة المدعومة بتحالف عسكري عربي تقوده الجارة السعودية، والحوثيين المدعومين من إيران، المسيطرين على عدة محافظات بينها العاصمة صنعاء منذ سبتمبر/أيلول 2014.

المصدر | الخليج الجديد + روسيا اليوم