الاثنين 17 يناير 2022 10:07 ص

قال نائب رئيس برلمان أرمينيا "هاكوب أرشكيان"، إن بلاده مستعدة لبدء تطبيع العلاقات مع تركيا دون شروط مسبقة، وفتح الحدود بين الدولتين.

وأضاف "أرشكيان"، في جلسة البرلمان الإثنين: "موقفنا لم يتغير.. أرمينيا مستعدة، لفتح الحدود وبدء تطبيع العلاقات مع تركيا دون شروط مسبقة"، مشددا على أن ذلك يلبي مصالح أرمينيا والشعب الأرمني.

وفي 14 يناير/كانون الأول الجاري، شهدت موسكو، عقد الاجتماع الأول بين الممثلين الخاصين لتركيا وأرمينيا لتطبيع العلاقات.

وجرى الاجتماع بوساطة نائب وزير الخارجية الروسي "أندريه رودينكو"، واتفق الجانبان خلال ذلك، على الدخول في حوار بناء وغير مسيس من أجل تحديد أرضية مشتركة للحوار.

وفي وقت سابق، حصلت شركة الطيران الأرمنية "فلاي ون أرمينيا" على إذن من السلطات التركية لتسيير رحلات بين أرمينيا وتركيا.

يشار إلى أن الحدود بين تركيا وأرمينيا مغلقة منذ عقود، كما أن العلاقات الدبلوماسية مجمدة.

وسبق أن جرت محاولات للتقارب بين الجانبين إلا أنها باءت بالفشل، بما في ذلك محاولة للتوصل إلى اتفاق سلام في 2009.

وتوجد روابط ثقافية ودينية وثيقة بين تركيا وأذربيجان خصم أرمينيا، وقد ساعدت تركيا أذربيجان على استعادة أراض من أرمينيا في حرب دارت عام 2020 حول منطقة ناغورني قره باغ.

وتوصف العلاقات التاريخية بين أرمينيا وتركيا بالمعقدة.

وتقول بعض المصادر، إن الأرمن تعرضوا للاضطهاد والقتل بشكل ممنهج على أيدي العثمانيين بين عامي 1915 و1916، بينما ترفض تركيا بصورة قاطعة تصنيف عمليات القتل إبادة جماعية، وتقول إن أرمينيين وأتراكا قتلوا في صراع أهلي.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات