الثلاثاء 25 يناير 2022 01:47 م

أعلنت الشركة الوطنية السعودية للنقل البحري، الثلاثاء، عن بدء التشغيل التجريبي للمحطة العائمة الأولى من نوعها لتحلية المياه قرب ميناء الشقيق على الساحل الغربي للمملكة، وهي الأكبر في العالم.

ووفق إعلام محلي، قامت شركة "ماتيتو "Metito"، الشركة الرائدة والمزود المفضل للحلول الذكية المتكاملة لإدارة ومعالجة المياه وحلول الطاقة البديلة، بتصميم وهندسة وتنفيذ المحطة و البارجات المطلوبة لإبحارها الي مقرها الحالي بالمملكة.

وفي وقت سابق، أبرمت شركتا "البحري" و"ماتيتو Metito" عقداً لإنشاء "محطات عائمة لتحلية المياه" بإجمالي سعة 150 ألف متر مكعب في اليوم، والتي من شأنها أن تسهم في ضمان استمرارية ووفرة المياه المحلاة بمستويات عالية وباعتماد أفضل المعايير.

وفازت شركة "ماتيتو" بهذا المشروع الأول من نوعه من حيث السعة وسرعة التنفيذ على خلفية مناقصة تنافسية.

يذكر أن السعودية تعتمد بشدة على تحلية مياه البحر في توفير احتياجاتها المائية.

وفي يوليو/تموز 2020، أعلنت المؤسسة رغبة 37 شركة وتحالفاً عالمياً وإقليمياً بخصخصة المحطة، القادرة على إنتاج 2400 ميجاواط من الكهرباء.

وأعلنت السعودية في 2016، عن رؤيتها المستقبلية 2030 الهادفة لخفض الاعتماد على النفط، وتعزيز الإيرادات غير النفطية، فيما كانت الخصخصة أحد 12 برنامجاً يتضمنها برنامج الإصلاح الاقتصادي.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات