الخميس 27 يناير 2022 09:51 م

كشفت وثيقة سرية أمريكية أن ولي العهد السعودي "محمد بن سلمان" أسر إلى وزير الدفاع الأمريكي "لويد أوستن"، برغبته في الخروج من اليمن ولكن على نحو يحفظ له كرامته.

 جاء ذلك، حسبما كشفت وثيقة منسوبة للمبعوث الأمريكي الخاص لليمن "تيموثي ليندركينج" زعمت صحيفة "الأخبار" اللبنانية، المقربة من جماعة "حزب الله" أنها اطلعت عليها، دون كشف مزيد من التفاصيل.

ووفق الصحيفة، فإن "ليندركينج" كان في زيارة إلى السعودية بعد فوز "بايدن" برئاسة أمريكا حيث كان مكلفا بنقل رسالة مفادها أن الإدارة الأمريكية الجديدة وضعت اليمن أولوية لها، وتريد العمل على المسارين السياسي والإنساني.

وفي الوثيقة التي كتبها "ليندركينج" أكد أنه قد تلمّس وجود "إرادة جادة لدى الجانب السعودي لإنهاء الحرب في اليمن"، مستشهدا على ذلك بسرد مضمون اتصال جرى بين بن سلمان ووزير الدفاع الأمريكي "لويد أوستن" قبل الجولة، أسر له فيه الأمير السعودي بأهمية إنهاء الحرب، مستخدماً عبارة leave with dignit، أي أنه يرغب بالخروج منها بكرامة.

 

 

ويشهد اليمن منذ نحو 7 سنوات، حربا مستمرة بين القوات الموالية للحكومة المدعومة بتحالف عسكري عربي تقوده الجارة السعودية، والحوثيين المدعومين من إيران، المسيطرين على عدة محافظات بينها صنعاء منذ سبتمبر/ أيلول 2014.

والحرب أودت بحياة أكثر من 233 ألفا، وأسفرت عن خسارة الاقتصاد أكثر من 126 مليار دولار، وبات 80 بالمئة من سكان اليمن، البالغ عددهم نحو 30 مليون نسمة، يعتمدون على المساعدات في أسوأ أزمة إنسانية بالعالم، وفق الأمم المتحدة.

 

المصدر | الخليج الجديد+متابعات