أعلن الأمين العام لحلف شمال الأطلسي "ينس ستولتنبرج"، أن الحلف يخطط لوجود عسكري دائم على حدوده بهدف التصدي لأي عدوان روسي في المستقبل.

وقال "ستولتنبرج" في مقابلة مع صحيفة "تليجراف" إن "حلف شمال الأطلسي في خضم تحول جوهري للغاية سيعبر عن العواقب على المدى الطويل لأفعال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين".

ونقلت الصحيفة عنه قوله "ما نراه الآن هو واقع جديد للأمن الأوروبي، لذلك نطلب الآن من قادتنا العسكريين تقديم خيارات لما نسميه إعادة ضبط، (خطة) للتكيف على المدى الطويل لحلف الأطلسي".

وأضاف "ستولتنبرج" أن القرارات بشأن إعادة الضبط سيتم اتخاذها في قمة الحلف التي ستعقد في مدريد في يونيو/حزيران المقبل.

وتسبب الغزو الروسي لأوكرانيا في أكبر أزمة لاجئين في أوروبا منذ الحرب العالمية الثانية ودفع الدول الغربية إلى إعادة التفكير في سياستها الدفاعية.

المصدر | رويترز