الثلاثاء 10 مايو 2022 02:42 م

فقد الوسط الثقافي بسلطنة عمان فجر الثلاثاء الخطاط الشيخ "هلال بن سالم بن محمد الرواحي" كاتب الأوسمة والخطابات والرسائل والطغرائية السلطانية للسلطان الراحل "قابوس بن سعيد" الذي يعد أحد أهم رواد الخط العربي والنقوش الزخرفية بسلطنة عمان.

ولد الشيخ "هلال الرواحي" في زنجبار عام 1925م ودرس فيها، وتعلم الخط من والده وعمه، حيث عمل والده خطاطًا في قصر السلطان برغش، ودونّت ونقشت خطوط والده وعمه (من آيات قرآنية وأمثلة وأشعار) في كل أبواب بيت العجائب في زنجبار، كما عمل الراحل خطاطًا في ديوان السلطان السيد خليفة بن حارب البوسعيدي في زنجبار.

وانطلق "الرواحي" بموهبته إلى التعلّم على كبار أساتذة الخط في مصر، ومنهم الخطاط "محمد عبدالقادر إمام"، وانضم الشيخ "هلال الرواحي" في أواخر 1975 إلى ديوان البلاط السلطاني؛ ليعمل خطاطًا حتى أصبح مديرًا لدائرة الأوسمة والبراءات إلى أن تقاعد في عام 1999م.

وكتب الشيخ "هلال الرواحي" الذي لقّب بـ "شيخ الخطاطين" الأوسمة والخطابات والرسائل والطغرائية السلطانية، إضافة إلى كتاباته في مسجد الزلفى (أبوابه ومحرابه ونوافذه) والكتابات في مسجد السيد سعيد بن تيمور، إضافة إلى مشاركته في الكتابات بجامع السلطان قابوس الأكبر ومسجد السيد تيمور بن فيصل، ومسجد الخور عند تحديثه.

كما خّط الراحل الخطابات السلطانية في الأعياد الوطنية وعلى الطائرة السلطانية، إضافة إلى بعض الشعارات الرسمية منها مجلس الدولة وشرطة عمان السلطانية، والحرس السلطاني العماني، والإسطبلات السلطانية، وشهادات تكريم الوفود في دورة كأس الخليج عام 96م.

وقد منحه السلطان "قابوس بن سعيد بن تيمور " وسام التكريم من الدرجة الثالثة تقديرًا لإسهاماته في عام 1991م.

المصدر | الخليج الجديد+ متابعات