أعلن الإسباني "رافاييل نادال" المصنف رابعًا على مستوى العالم في التنس، عن إصابته بمرض خطير قد يتسبب في اعتزاله اللعبة.

ويعد "نادال" اللاعب الأكثر تتويجا في تاريخ البطولات الـ4 الكبرى بواقع 21 لقب.

وأوضح "نادال"، عقب سقوطه في ثمن نهائي بطولة روما لتنس الأساتذة أمام الكندي "دينيس شابوفالوف"، أنه لابد أن يتناول أي مضاد للاتهابات وإلا فسيصبح "أعرج"، مؤكدًا أنه ليس مصابا ولكنه "يتعايش مع الإصابة".

وتمكن "شابوفالوف" من هزيمة الإسباني بواقع 1-6 و7-5 و6-2 في خضم معاناة اللاعب الإسباني من آلام بسبب إصابته في قدمه اليسرى والمعروفة باسم متلازمة "مولر فايس" .

وصرح "نادال"، في مؤتمر صحفي عقب المباراة: "من الصعب أن أفهم كل يوم لي، أنا لا أنوي أن ألعب دور الضحية. لدي ما لدي، غدا سأستيقظ متألما لأنني لن آخذ أي شيء، أعيش مع الكثير من مضادات الالتهابات لأنه إذا لم أتناولها، لا يمكنني التدرب ".

وأضاف: "إذا لم أتناول أي دواء مضاد للالتهابات، فسأصبح أعرج، سأستمر على هذا المنوال حتى يقول عقلي كفى".

وتابع: "ألعب لأكون سعيدا لكن بالطبع الألم يسلب سعادتك، مشكلتي هي أنني أعيش أياما عديدة مع الكثير من الألم".

وذكر "نادال" أنه لا يعرف كيف ستكون حالته في بطولة "رولان جاروس"، مشيرا إلى أنه لا يعرف المستقبل، موضحا أن وجود جهازه الطبي في باريس "سيساعده كثيرا".

المصدر | الخليج الجديد + متايعات