الثلاثاء 24 مايو 2022 03:16 م

أعلنت منظمة الصحة العالمية، أن عدد الإصابات المؤكدة بمرض "جدري القرود" ارتفع إلى 131 و106 حالات مشتبه بها في 19 دولة منذ الإبلاغ عن الحالة الأولى في السابع من مايو/أيار، خارج البلدان التي ينتشر فيها المرض عادة.

وقالت منظمة الصحة العالمية، بحسب وكالة "رويترز"، إنه على الرغم من أن تفشي المرض غير معتاد، فإنه يظل "قابلا للاحتواء"، مضيفة أنها ستعقد اجتماعات أخرى لدعم الدول الأعضاء بمزيد من النصائح حول كيفية التعامل مع المرض.

وكانت وزارة الصحة المغربية أعلنت الإثنين، عن الاشتباه بثلاث إصابات بجدري القردة في المملكة، مشيرة إلى أنّ المرضى يخضعون للمراقبة الطبية بانتظار صدور النتائج النهائية للتحاليل المخبرية التي أجريت لهم.

ويعد جدري القردة عدوى فيروسية تحدث بشكل أساسي في مناطق الغابات الاستوائية المطيرة في وسط وغرب إفريقيا، وقد تنتشر أحيانًا بمناطق أخرى، بحسب وكالة الأنباء القطرية "قنا".

وتم اكتشاف فيروس "جدري القردة" لأول مرة في عام 1958، وتم الإبلاغ عن أول حالة إصابة بشرية في إفريقيا عام 1970، وهذه ليست المرة الأولى التي ينتشر فيها الفيروس خارج إفريقيا.

وعادة ما يعاني الأشخاص المصابون بجدري القردة من أعراض تشمل الحمى والطفح الجلدي الذي يشبه الجدري، وتضخم الغدد الليمفاوية ومضاعفات صحية أخرى.

وينتقل جدري القردة إلى البشر من خلال الاتصال الوثيق مع شخص أو حيوان مصاب، أو مع مادة ملوثة بالفيروس، لكنه أقل انتشارا من الأمراض المعدية الأخرى، بما في ذلك "كوفيد-19" والإنفلونزا الموسمية.

المصدر | الخليج الجديد+متابعات