أعلنت وزارة الدفاع التركية، الأحد، مقتل جندي تركي وإصابة آخر، السبت، خلال عملية عسكرية في شمالي العراق، حيث تشن أنقرة حملة عسكرية ضد مقاتلين أكراد.

وترتفع بذلك حصيلة الجنود الأتراك الذين قتلوا في المنطقة نفسها منذ الثلاثاء، إلى 7 جنود.

وانفجرت عبوة ناسفة أثناء مرور الجنديين، بحسب بيان صادر عن وزارة الدفاع التركية.

وتنفذ تركيا بشكل متكرر هجمات في شمالي العراق حيث لحزب العمال الكردستاني قواعد ومعسكرات تدريب في منطقة سنجار وفي المناطق الجبلية في إقليم كردستان العراق الحدودي مع تركيا.

ويخوض حزب العمال الكردستاني الذي تصنفه أنقرة وحلفاؤها الغربيون على أنه منظمة "إرهابية"، تمردا ضد الدولة التركية منذ العام 1984، ويتمركز في مناطق جبلية نائية في العراق. 

وفي منتصف أبريل/نيسان الماضي، أعلنت تركيا التي تقيم منذ 25 عاماً قواعد عسكرية في شمالي العراق، تنفيذ عملية جديدة ضد المقاتلين الأكراد.

وتأتي العملية التي أطلق عليها اسم "قفل المخلب" بعد عمليتي "مخلب النمر" و"مخلب النسر" اللتين أطلقهما الجيش التركي في شمالي العراق عام 2020.

وأعلن الرئيس التركي، "رجب طيب أردوغان"، اللإثنين، إطلاق عملية عسكرية جديدة قريبا في شمالي سوريا تهدف إلى إقامة "منطقة آمنة" لأنقرة بعرض 30 كيلومترا عند حدودها.

المصدر | فرانس برس