الجمعة 17 يونيو 2022 06:19 ص

سخرت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية، "ماريا زاخاروفا"، مما أسمته محاولات الولايات المتحدة سابقا بـ"إلغاء السعودية".

حيث تحدثت في مقابلة أجرتها مع قناة "روسيا اليوم"، الجمعة، عن محاولات واشنطن لعزل وتهميش السعودية.

وقالت "زاخاروفا": "أود أن آتي لكم بمثالين، هل تتذكرون منذ سنتين أن الولايات المتحدة قد حاولت أن تلغي بشكل كامل المملكة العربية السعودية، وهذا الأمر كان مضحكا لأننا نعلم ما هي المملكة".

وأضافت: "نعلم تاريخ هذه الدولة (السعودية) ووضعها الحالي وكل ما يتعلق بها، ونعلم ما المدى الذي يمكن أن تصل إليه من التطور، ونعلم مدى سخرية هذا القرار أو التخطيط من قبل الولايات المتحدة بشأن هذه الدولة".

وأثار التصريح تفاعلا من ناشطين على وسائل التواصل الاجتماعي، حيث اعتبره بعضهم مثالا "للنفاق الغربي".

ويأتي حديث المسؤولة الروسية، في وقت تضع زيارة "بايدن" للمملكة في الفترة من 15 إلى 16 يوليو/تموز المقبل، حدا لتعهد حملته بجعل المملكة "منبوذة"، بينما يجد صعوبة في خفض أسعار البنزين المرتفعة في الولايات المتحدة وبناء جبهة دولية موحدة لعزل روسيا.

والثلاثاء، أعلن البيت الأبيض، في بيان، أن "بايدن" سيبدأ جولته في المنطقة بزيارة إسرائيل والأراضي الفلسطينية ثم يتوجه إلى السعودية حيث سيشارك في اجتماع بمدينة جدة يضم قادة دول مجلس التعاون الخليجي إلى جانب مصر والأردن والعراق.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات