السبت 2 يوليو 2022 05:28 م

شدد الرئيس اللبناني "ميشال عون"، السبت، على أهمية التعاون العربي خاصة في ظل الظروف الراهنة.

جاء ذلك خلال لقاء عقده مع الأمين العام لجامعة الدول العربية "أحمد أبو الغيط"، على هامش اجتماع تشاوري لوزراء الخارجية العرب يعقد في بيروت اليوم، بحسب بيان للرئاسة اللبنانية.

ونقل البيان عن "عون" تأكيده "أهمية العلاقات العربية ـ العربية لا سيما في هذا الظرف الدقيق الذي يجتازه العالم العربي، وما يواجه من تحديات تستوجب أقصى درجات التشاور والتعاون المشترك".

واعتبر أن "التعاون والتضامن بين الدول العربية الشقيقة أمر مهم في ظل ما تشهد دولنا من أزمات وضغوط وتحولات".

وأشار إلى أن لبنان "الذي يعاني من سلسلة أزمات متراكمة، يعاني أيضا من أعباء يتحملها جراء الأعداد الكبرى للاجئين والنازحين على أرضه، وهو لم يعد قادرا على تحمل هذا الواقع"، معتبرا أن "موقف المجتمع الدولي لا يشجع على إيجاد حلول سريعة".

وأعرب الرئيس اللبناني عن أمله من وزراء الخارجية العرب "المساعدة لمواجهة هذه التحديات".

ومنذ أكثر من عامين ونصف، يعاني لبنان أزمة اقتصادية حادة غير مسبوقة مع انهيار قياسي في قيمة العملة المحلية الليرة مقابل الدولار، وشح في الوقود والأدوية وارتفاع أسعار المواد الغذائي.

بدوره، قال "أبوالغيط" إن "انعقاد مثل هذا اللقاء في بيروت، وتحديدا في هذا الوقت بالذات له معنى هام، ومغزاه أن الدول العربية تقف إلى جانب لبنان وقيادته السياسية وشعبه"، بحسب البيان ذاته.

وأعرب عن أمله أن "يتجاوز لبنان الجميل وتاريخه المديد، المشاكل الاقتصادية والسياسية التي يعاني منها".

ويعقد لقاء تشاوري لمجلس وزراء الخارجية العرب في بيروت، السبت، للتشاور حول ملفات العمل العربي المشترك والتوافق على ملفات القمة العربية المقبلة المقررة في الجزائر مطلع نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل.

المصدر | الخليج الجديد+ متابعات