الأحد 3 يوليو 2022 05:49 ص

طالب المتضررون من أزمة تكدس الركاب بمطار الملك خالد الدولي بالعاصمة السعودية الرياض، بمحاسبة المسؤولين وتعويضات عن التأخيرات التي حدثت في رحلاتهم، وما ترتب على ذلك من أضرار مادية ومعنوية.

والجمعة الماضي وبعد أسابيع قليلة من تكدس المعتمرين في مطار جدة، تداول الناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي صورا تكشف عن تكدس الركاب في مطار الملك خالد، مؤكدين أن الرحلات تأخرت عن موعدها لعدة ساعات بسبب هذا التكدس، وتسبب في حالة من الغضب بين المسافرين.

 

 

ومن جانبه أعلن مطار الملك خالد انتهاء الأزمة التي شهدتها بعض صالات المطار، وقال في بيان له: "ضيوفنا الكرام المسافرين عبر مطار الملك خالد الدولي بالرياض، نود لفت عنايتكم بأنه خلال الـ 24 ساعة الماضية، تم خدمة أكثر من 87 ألف مسافر (قدوم ومغادرة) تزامنًا مع بدء موسم الصيف عبر جميع صالات المطار من دون إلغاء لأي رحلة"، بحسب "سبوتنيك".

 

ونقل موقع "المواطن" السعودي عن عدد من المسافرين مطالبتهم بالتعويض، ونقل الموقع عن مسافرة، قولها: "بدال ما تنزلون تغريدة تتفاخرون فيها بعدد المسافرين وإنكم خدمتوهم خلوكم قد المسؤولية واعتذروا عن الفوضى اللي صايرة واتخذوا الإجراءات اللازمة لعدم تكرار سوء التنظيم والفوضى والتكدس اللي صار".

بينما طالب مسافر آخر بمحاسبة المسؤولين عن الأزمة التي حدثت في مطار الملك خالد، وقال للموقع: "فضيحه اللي صار ويجب محاسبة المسؤول والمتسبب في التأخير والفوضى الكلام والاعتذار ما يوكل عيش".

المصدر | الخليج الجديد