الأربعاء 27 يوليو 2022 08:40 م

بحث وزير الخارجية العُماني "بدر البوسعيدي" مع المبعوث الأمريكي الخاص لإيران "روبرت مالي"، تطورات الجهود المبذولة لإحياء الاتفاق النووي بين طهران والقوى الكبرى.

وأوضحت الوزارة أن "البوسعيدي" تلقّى اتصالاً هاتفياً من "مالي"، تناول أيضاً عدداً من القضايا ذات الاهتمام المشترك.

وفي وقت سابق من الأربعاء، تلّقى "البوسعيدي" اتصالاً من نظيره الإيراني "حسين أمير عبداللهيان"، وبحثا خلاله تطورات المفاوضات النووية المتعثرة منذ شهور.

وأبلغ "عبد اللهيان" نظيره العماني خلال الاتصال، جديّة طهران في التوصل إلى اتفاق قوي ومستدام.

والثلاثاء، أكد المتحدث باسم الخارجية الأمريكية، "نيد برايس"، أن الولايات المتحدة مستعدة بالفعل لإحياء الاتفاق إذا انخرطت إيران بشكل بنّاء في التفاوض على اتفاق مطروح منذ مدة.

وكان "عبداللهيان" أكد، هذا الأسبوع، وجود اتفاق مكتمل بنسبة 96%، لكنه لا يضمن مصالح إيران الاقتصادية، مشيراً إلى أن طهران لن توقّع على أي اتفاق لا يضمن مصالحها.

وتراجع زخم المفاوضات التي كانت تستضيفها فيينا لإحياء الاتفاق منذ بدء الغزو الروسي لأوكرانيا أواخر فبراير/شباط، وتبادلت طهران وواشنطن الاتهامات بشأن المسؤولية عن عرقلة جهود التوصل إلى اتفاق نهائي.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات