الجمعة 19 أغسطس 2022 11:37 ص

عبر الرئيس التركي "رجب طيب أردوغان"، عن رغبة بلاده لتحقيق السلام مع مصر في أسرع وقت.

وقال في تصريحات خلال رحلة عودته من زيارة أوكرانيا، الجمعة، إنه لا يوجد خلاف بين تركيا والشعب المصري.

وأضاف: "الشعب المصري شعب شقيق، وتركيا لا يمكن أن تكون في حالة خصام معه، بل عليها ضمان الوفاق معه بأسرع وقت".

وسبق أن ذكر "أردوغان"، إنه لا يوجد سبب لعدم إجراء محادثات رفيعة المستوى مع مصر "ما دمنا نفهم بعضنا بعضا".

وكانت أنقرة قد اتخذت خطوات، منذ نحو عامين، لتطبيع علاقاتها مع القاهرة، بعد سنوات من التوتر على خلفية الموقف التركي الرافض للانقلاب العسكري على الرئيس المصري المنتخب الراحل "محمد مرسي".

لكن وتيرة تطوير العلاقات لا تزال تسير ببطء، مع طلبات مصرية من الأتراك بتسليم قيادات وأفراد من جماعة الإخوان متواجدين على الأراضي التركية.

ورغم أن أنقرة استجابت لطلبات مصرية بوقف منابر إعلامية معارضة للرئيس المصري "عبدالفتاح السيسي" أو تخفيف نبرة خطابها الإعلامي، لكن القاهرة تطالب بالمزيد وتتمسك بتسليم معارضين مصريين، وهو ما ترفضه تركيا.

المصدر | الخليج الجديد