الخميس 1 سبتمبر 2022 07:01 ص

تعتزم إيران تغيير محتوى 200 كتاب مدرسي في العام المقبل، بأمر من المرشد الأعلى "علي خامنئي".

ونقلت وكالة "فارس" الإيرانية (شبه رسمية)، عن وزير التربية والتعليم "يوسف نوري"، الأربعاء، قوله إنه "بناءً على تصريحات خامنئي بشأن مراجعة الكتب المدرسية والمحتوى التعليمي المقدم للطلاب، سيتم تغيير محتوى 200 كتاب للعام المقبل".

وأضاف: "سيتم إجراء بعض هذه التغييرات من قبل المعلمين في جامعة فرهنجيان، والجزء الآخر من قبل منظمة البحث والتمكين للطلاب من الصف الأول إلى الصف الثاني عشر".

وتابع: "سيتم تطبيقها بدءا من العام المقبل".

ومن المقرر أن يبدأ العام الدراسي في إيران في 24 سبتمبر/أيلول الجاري.

وحسب "يوسف نوري"، لم يتم تطبيق هذا الموضوع، لأن كتب هذا العام كانت قيد الطباعة.

وفي مايو/أيار الماضي قال وزير التربية والتعليم الإيراني إن الأشياء غير العملية، والتي لا تفيد الطلاب، ستحذف من الكتب المدرسية للطلاب.

وفي السنوات القليلة الماضية، أصبحت إزالة وتغيير محتوى الكتب المدرسية من قبل منظمة البحث والتخطيط التربوي في إيران، والتي تلعب دورًا مهمًا في تحرير الكتب المدرسية وتغييرها، أمرًا مثيرًا للجدل.

واكتسبت إضافة محتوى سياسي أو إعلانات لبرامج عسكرية مثيرة للجدل للجمهورية الإسلامية إلى النظام التعليمي زخمًا أكبر في السنوات الأخيرة.

وكان تغيير محتوى الكتب المدرسية هو أحد مشاغل "خامنئي" طوال حياته، ولقد أظهر حساسية تجاه محتوى الكتب المدرسية مرات عدة وطالب بمراجعته.

المصدر | الخليج الجديد