الأربعاء 21 سبتمبر 2022 04:13 م

شهدت البحرين موجة من الجدل الحاد بعد تداول مقطع فيديو يوثق اعتداء عاملة على طفلة في حضانة لرعاية الأطفال في المملكة، وسط دعوات لمحاسبة المسؤولين.

وحسب صحيفة الأيام المحلية، قالت السلطات إن المقطع صورته عاملة أخرى في الحضانة "غير المرخصة"، وقد تم توقيف العاملتين.

 

 

ونقلت الصحيفة عن رئيسة نيابة الأسرة والطفل "زينب العويناتي" قولها إن النيابة العامة "تلقت بلاغا من مركز شرطة البديع يتضمن قيام عاملة بإحدى دور رياض الأطفال بالاعتداء على سلامة جسم طفلة داخل الدار وقد تبين أن ذلك الاعتداء قد تم تصويره بمعرفة عاملة أخرى بذات الدار".

وأضاف، "باشرت النيابة العامة التحقيق في ذلك البلاغ فور وروده، فاطلعت على المقطع المرئي المسجل لواقعة الاعتداء وأمرت بضبط وإحضار العاملة واستجوبتها وكذلك العاملة الأخرى التي تولت تصوير الواقعة وواجهتهما بالمقطع المسجل للواقعة وبالأدلة القائمة ضدهما".

وأشارت "العويناتي" إلى أن العاملتين اعترفتا بما نسب إليهما، وأمرت النيابة بحبسهما احتياطيا على ذمة التحقيق.

وإزاء ثبوت "انتهاء ترخيص الحضانة وأن العاملين بها غير مصرح لهم بالعمل في هذا المجال، فقد أصدرت النيابة قرارا بغلق الحضانة".

وكلفت النيابة مركز حماية الطفل ببحث ودراسة حالة الطفلة المجني عليها، فيما لا زالت التحقيقات مستمرة لتقديم المتهمتين وكل من تثبت مسئوليته الجنائية للمحاكمة.

المصدر | الخليج الجديد + وكالات