الأربعاء 4 يونيو 2014 11:06 م

وام – الخليج الجديد

أكد الشيخ «هزاع بن زايد آل نهيان»، مستشار الأمن الوطني نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، أن أمن الإمارات واستقرارها مسؤولية الدولة، موضحا أنها تضع أمن المواطنين والمقيمين فوق كل اعتبار، ولا تسمح لأي طرف أو جهة بالمساس بهذا الأمن تحت أي مسمى أو شعار.

وأشاد «بن زايد»، في حوار له مع مجلة «كلية القيادة والأركان المشتركة» بالدور الذي تقوم به القوات المسلحة الإماراتية في عمليات حفظ السلام في العالم وهو ما يندرج ضمن تعاون الإمارات مع المنظومات الدولية.

وحول استقرار بيئة العمالة في الدولة أكد «بن زايد» مدي حرص الإمارات على الالتزام بالاتفاقيات والمعاهدات والقوانين الدولية التي تنظم عمل العمالة الأجنبية أو الوافدة.

يذكر أن وزير الأمن الوطني الأمريكي كان قد التقي أول أمس الثلاثاء بالشيخ «هزاع بن زايد آل نهيان»، مستشار الأمن الوطني الإماراتي، لبحث عدد من القضايا ذات الاهتمام المشترك، قبل أن يلتقي أمس بالشيخ «محمد بن راشد آل مكتوم»، نائب رئيس الدولة ورئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، لبحث علاقات التعاون والصداقة بين دولة الإمارات والولايات المتحدة خاصة في مجال التعاون الأمني