جنود جيش الاحتلال يسطون على 54 مليون دولار من بنك غزة

الأحد 11 فبراير 2024 03:18 م

 كشفت صحيفة "معاريف" العبرية، أن جنود بجيش الاحتلال الإسرائيلي اقتحموا بنك فلسطين في حي الرمال بقطاع غزة، وسطو على 200 مليون شيكل (54.29 مليون دولار) كانت مخصصة للسلطة الفلسطينية.

وبحسب ضباط بالجيش تحدثوا للصحيفة، فقد عرض الجنود حياتهم للخطر من أجل تنفيذ العملية التي تمت بتوجيهات من المستوى السياسي في إسرائيل.

وذكرت المصادر ذاتها إن  فإن عملية الاستيلاء على الأموال الفلسطينية وقعت بعدما تعرض الجنود لإطلاق نار من قناص في محيط البنك، حيث وصلت القوة إلى البنك واقتحمته بعد ذلك.

وقال المتحدث باسم الجيش للصحيفة إن "القوات الإسرائيلية عملت قبل أسبوع في بنك فلسطين في غزة لمنع وصول الأموال إلى حركة حماس.

وأشارت الصحيفة إلى أن العملية أثارت العديد من التساؤلات أبرزها، لماذا عرض جنود جيش الدفاع الإسرائيلي حياتهم للخطر في عملية تهدف إلى انتزاع الأموال، وخاصة الأموال التي كانت ستصل إلى السلطة الفلسطينية.

وأوضحت أن الجنود أنفسهم هم من قاموا بتحميل الأموال على مركبات برينكس وفي هذه المرحلة لم يتم تحويل الأموال إلى السلطة الفلسطينية بعد.

ونقلت الصحيفة عن المتحدث بالجيش قوله إن العملية نفذتها قوة بالجيش الإسرائيلي من أجل منع الاستيلاء على الأموال من قبل حركة المقاومة الفلسطينية حماس واستخدامها لـ"أغراض إرهابية".

 وجاء في رد المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي أن "العملية تم تنفيذه وفق توجيهات المستوى السياسي، وطريقة الاحتفاظ بالأموال والوجهة التي ستحول إليها تخضع لتوجيهاته".

المصدر | معاريف- ترجمة وتحرير الخليج الجديد

  كلمات مفتاحية

بنك فلسطين حي الرمال سطو جيش الاحتلال