الاثنين 7 نوفمبر 2016 01:11 ص

قضت المحكمة الجزائية في جدة، أمس الأحد، على 4 أشخاص بالسجن لمدة إجمالية وصلت إلى 52 عاماً، مع جلدهم 4500 جلدة، بسبب انتهاكهم لحرمة أحد المنازل في المحافظة، وممارستهم الفاحشة مع امرأة بها.

وكان المدعي العام السعودي وجّه اتهامات لـ 4 أشخاص، 3 منهم سعوديون، فيهم طالبان، بالإضافة إلى وافد عربي، بعد تكوينهم لتشكيل عصابي، ودخول منزل في جدة بالقوة، وتكرار اغتصابهم لامرأة أمام زوجها وابنتها، مع شربهم المُسكر، بحسب «الرياض» السعودية.

ورفضت المحكمة قتل المتهمين سواء بحد الحرابة، لعدم ثبوت ما يستوجبه على حد قولها، أو تعزيراً، كما صرفت النظر عن جلدهم في حد تناول المسكرات، وجاء الأمر بعد نقض أحكام صادرة في حقهم، من محكمتيّ الاستئناف والعليا، مع إعادة الحكم في القضية.

إلا ان حكم المحكمة الجزائية الأخير تضمن سجن المتهم الأول 17 عاماً مع جلده 2500 جلدة، وسجن الثاني والثالث لمدة 15 عاماً لكل منهما، مع جلدهما 1500 جلدة، مع سجن الرابع 5 أعوام وجلده 1500 جلدة.

ومن ناحيتها أكدت دائرة قضايا الاقتصاص والحدود في المحكمة مُصدرة الحكم أن الحكم تعزيري مقابل الفعل المُحرم، والتعدي على الأعراض، وانتهاك الحرمات، وقهر المجني عليهم، وترويعهم، وفقاً لقول الرسول، صلى الله عليه وسلم: «إن دماءكم، وأموالكم، وأعراضكم عليكم حرام».

المصدر | الخليج الجديد+الرياض