الجمعة 3 مارس 2017 10:03 م

أعلنت نيابة الجرائم الإرهابية في البحرين الكشف عن تنظيم «إرهابي» يضم أكثر من 54 عنصرا ومخططات السفر للتدريب يتزعمه قيادي في ذلك التنظيم من ألمانيا.

وقال «أحمد الحمادي» المحامي العام رئيس نيابة الجرائم الإرهابية إن التنظيم يضم 12 متهما بالخارج في إيران والعراق وآخر بألمانيا و41 في الداخل ومنهم 10 هاربون من السجن، مشيرا إلى ضبط 25 متهم من أعضاء التنظيم ممن قاموا بتنفيذ عدد من الجرائم الإرهابية.

وأشار «الحمادي» إلى أن النيابة العامة كانت قد تلقت محاضر تحريات من الإدارة العامة للمباحث والأدلة الجنائية بشأن هروب 10 من المحكومين من مركز الإصلاح والتأهيل بسجن جو بتاريخ 1 يناير/كانون ثاني الماضي والذي أسفر عن مقتل أحد رجال الشرطة من قوة حراسة السجن.

وأكد أن التحريات كشفت أن عمليات تنقل المتهمين إلى عدد من الدول كانت تنطلق عبر أحد قادة التنظيم في ألمانيا الذي عمل على تدبير إجراءات سفر عدد من أعضاء التنظيم إلى إيران والعراق للتدريب على استعمال المتفجرات والأسلحة النارية في معسكرات الحرس الثوري لإعدادهم لتنفيذ عملياتهم في البحرين.

واتهم «الحمادي» قادة وأعضاء هذا التنظيم بإعداد وتخطيط عدد من الجرائم الإرهابية بغرض الإخلال بالنظام العام وتعريض سلامة البحرين وأمنها للخطر.

وأعلنت وزارة الداخلية البحرينية الشهر الماضي «تفكيك خلايا إرهابية وإحباط مخططاتهم»، في عمليات استباقية أمنية تم خلالها القبض على 20 مطلوبا في قضايا إرهابية، بينهم 8 تلقوا تدريبات عسكرية على السلاح، واستخدام المواد المتفجرة في كل من إيران والعراق.

وخلال الشهر ذاته، أعلنت الداخلية البحرينية، مقتل 3 واعتقال 9 آخرين في عمليتين أمنيتين؛ أحدهما تم خلالها إحباط تهريب مطلوبين في قضايا إرهابية وهاربين من سجن جو جنوب شرق البلاد مطلع يناير/كانون الثاني الماضي عبر قارب إلى إيران.

وأسفرت إحدى العمليتين عن مقتل أحد الهاربين من سجن «جو»، فيما تم اعتقال هارب من السجن نفسه في العملية الأمنية الأخرى، فيما لا يزال 8 فارين.

وأقر البرلمان البحريني، مؤخرا تعديل دستوري، يسمح بمحاكمة من يصفهم بالإرهابيين أمام القضاء العسكري.

المصدر | الخليج الجديد + وكالات