الأحد 9 أبريل 2017 05:04 ص

غرد موقع «دوت مصر» الإخباري، عبر حسابه بموقع التدوينات القصيرة «تويتر» متسائلا «هل رقص اللاعب المصري محمد صلاح على جثث تفجيري طنطا وإسكندرية؟»، وذلك بعد ابتسامة اللاعب عقب تسجيله هدف فريقه الثاني اليوم في مرمى بولونيا، في الجولة الـ 31 للدوري الإيطالي.

ورفض محمد صلاح، في تعليق  له على خبر «دوت مصر»، هجوم البعض عليه بسبب ما اسموه احتفاله بالهدف رغم الأحداث الإرهابية التي وقعت في مصر.

وأعرب عدد من متابعي «صلاح» على تويتر وعلى رأسهم المحلل الرياضي «خالد بيومي» عن غضبهم من حساب الصحيفة، مطالبين اللاعب باتخاذ الإجراءات القانونية تجاه الموقع الإخباري.

 

وكان اللاعب قد حرص على نعي الضحايا عبر حسابه قائلا «أتقدم بخالص العزاء إلى أسر أهالي ضحايا كنيسة مارجرجس في طنطا والمرقسية في الإسكندرية ودعواتي للمصابين بالشفاء العاجل».

المصدر | الخليج الجديد