الثلاثاء 18 أبريل 2017 12:04 ص

مر التحالف العربي منذ بدء عملياته في اليمن في 26 مارس/آذار 2015 بـ9 كوارث جوية كان أخرها اليوم الثلاثاء عندما تحطمت مروحية سعودية موقعة 12 قتيلا، وهي الكارثة الجوية الأكثر دموية للتحالف في هذا البلد العربي.

وحسب رصد لـ«الخليج الجديد»، كانت 3 كوارث من نصيب السعودية، ومثلها من نصيب الإمارات، بينما كان نصيب المغرب والأردن والبحرين كارثة واحدة لكل واحد منهم.

وبخصوص الضحايا، بلغ العدد الإجمالي لضحايا تلك الكوارث 23 قتيلا؛ بينهم 16 سعودياً و6 إماراتيين، ومغربي واحد.

وبينما يتكتم التحالف العربي عن ذكر أسباب عدد من تلك الكوارث، أرجع البعض الأخر إلى سوء الأحوال الجوية أو لخلل الفني.

من جانبها، تحدثت مصادر حوثية عن نجاحها في استهداف بعض تلك المروحيات والمقاتلات، وإسقاطها.

وتتزعم السعودية التحالف العربي وتشارك بـ100 مقاتلة حربية، تليها الإمارات بـ30 طائرة.

وفيما يلي استعراض لتلك الكوارث الجوية:

1- 18 أبريل/نيسان 2017 : مصرع 12 عسكريا سعوديا في تحطم مروحية في محافظة مأرب شرقي صنعاء.

2- 24 فبراير/شباط 2017: تحطم طائرة اردنية من طراز «إف-16» في نجران، جنوبي السعودية، ونجاة قائدها بعد هبط بمظلته.

3- 25 يوليو/تموز 2016: مصرع طيارين سعوديين إثر تحطم مروحية من نوع «أباتشي» في مأرب اليمنية.

4- 13 يونيو/حزيران 2016: تحطم مروحية إماراتية في محافظة عدن، جنوبي عسكرية، ومصرع طاقمها لمكون من الطيار ومساعده.

5- 12 يونيو/حزيران 2016: تحطم مروحية إماراتية قبالة سواحل مدينة المخا، جنوب غربي اليمن، ومصرع طاقمها لمكون من الطيار ومساعده.

6- 14 مارس/آذار 2016: تحطم مقاتلة إماراتية من نوع «ميراج» في عدن، جنوبي اليمن، ومصرع طيارين اثنين من قواتها الجوية.

7- 30 ديسمبر/كانون الأول 2015: تحطم مقاتلة بحرينية من نوع «إف-16» في منطقة جازان، جنوبي السعودية، ونجاة قادتها إثر هبوطه بالمظلة.

8- 22 أغسطس/آب 2015: مصرع طيارين سعوديين عندما تحطمت مروحية كانا يستقلانها بالقرب من الحدود مع اليمن.

9ـ 12 مايو/أيار 2015: تحطم مقاتلة من نوع «أف-16» تابعة لسلاح الجو المغربي، ومقتل الطيار المغربي.

المصدر | الخليج الجديد