الأربعاء 19 أبريل 2017 12:04 ص

اهتمت الصحف السعودية، الصادرة اليوم الأربعاء، ببحث جلسة المباحثات الرسمية، التي عقدها خادم الحرمين الشريفين الملك «سلمان بن عبد العزيز»، أمس في قصر اليمامة بالرياض، مع الرئيس المالي «إبراهيم بوبكر كايتا»، آفاق التعاون بين البلدين في مختلف المجالات، وسبل تنميتها وتعزيزها.

ولفتت الصحف، إلى وصول وزير الدفاع الأمريكي «جيمس ماتيس» إلى السعودية، أمس، وكان في استقباله رئيس هيئة الأركان السعودي «عبدالرحمن البنيان»، في بدء جولة إقليمية، ستركز على تعزيز هيكلية التعاون العسكري و«ردع التهديدات الإيرانية»، والبحث في خطط ما بعد تحرير الأراضي السورية والعراقية من «الدولة الإسلامية».

وأبرزت الصحف، إعلان قيادة قوات التحالف لدعم الشرعية في اليمن، مقتل 12 عسكرياً سعودياً (4 ضباط و8 ضباط صف) صباح أمس، إثر سقوط طائرة عمودية من نوع «بلاك هوك» تابعة للقوات المسلحة السعودية، خلال تأدية مهماتها العملياتية في محافظة مأرب.

وأشارت الصحف، إلى ترجيح وزير المالية السعودي «محمد الجدعان»، العودة لطرح سندات محلية خلال الشهرين المقبلين على أبعد تقدير.

ولفتت الصحف، إلى مواصلة معدل التضخم في السعودية، استقراره في النطاق السالب للشهر الثالث على التوالي، إذ أظهرت بيانات الهيئة العامة للإحصاء انخفاض مؤشر أسعار المستهلكين في المملكة (-0.4)% خلال شهر مارس/ آذار 2017، مقارنة بشهر فبراير/ شباط من العام الحالي.

كما أشارت الصحف، إلى إلغاء وزارة العمل والتنمية الاجتماعية، تراخيص 8 مكاتب استقدام في مناطق متفرقة من المملكة، وذلك لمخالفتها ضوابط واشتراطات ممارسة نشاط التوسط في الاستقدام.

وأبرزت الصحف، أن وزارة الإسكان بصدد إصدار 400 فاتورة للأراضي البيضاء بمدينة جدة، التي تبلغ مساحتها 100 مليون متر مربع، خلال 48 ساعة.

كما كشفت الصحف، نقلا عن مصادر مطلعة بمجلس الشورى، أن المجلس سيحسم 20 توصية مقدمة على تقرير وزارة التعليم أبرزها إعادة الامتحانات المركزية لشهادة الثانوية العامة، وأيضا افتتاح كليات للتربية البدنية للبنات في الجامعات السعودية، حيث تلقت اللجنة التعليمية بالمجلس هذه التوصيات، التي ستناقش تحت قبة المجلس الأسبوع المقبل.

ولفتت الصحف، إلى إعلان الأمانة العامة لمجلس الضمان الصحي التعاوني، نجاح تنفيذ المراحل الثلاث من تطبيق قرار إلزام أصحاب العمل بالقطاع الخاص، بإبرام وثيقة تأمين صحي موحدة، حيث بلغ عدد إجمالي الوثائق الموحدة، التي تم إصدارها 42.231 وثيقة، مقارنة بـ1.082.984 وثيقة، تم إصدارها في نفس الفترة من العام الماضي.

وأشارت الصحف، إلى اتجاه السعودية إلى تسليم المطارات لصندوق الاستثمارات العامة بحلول منتصف عام 2018، وفقا لما نقلته وكالة الأنباء الأمريكية «بلومبيرغ» عن مستشار رئيس هيئة الطيران المدني رئيس مجلس شركة الطيران المدني الخاصة «فيصل الصقير» الذي قال: «سيتم تحويل المطارات إلى شركات قبل تسليمها إلى صندوق الاستثمارات العامة».

كما نقلت الصحف، عن وزير النقل «سليمان الحمدان»، كشفه توجه الوزارة لإنشاء تحالف مع شركات عالمية في مشاريع قطاعات الوزارة، بما في ذلك الطرق والموانئ.

وأبرزت الصحف، إطلاق أمير منطقة عسير الأمير «فيصل بن خالد» مساء أمس، حفل أبها عاصمة للسياحة العربية 2017.

ونقلت الصحف، عن رئيس الاتحاد السعودي لكرة القدم «عادل عزت»، كشفه عن حصول الاتحاد على موافقة المجلس التشريعي الدولي لكرة القدم (IFAB) بإدراج الاتحاد ضمن الاتحادات التي يمكنها تجربة تقنية «الفيديو المساعد للحكم» للموسم الرياضي المقبل، حتى يتمكن الاتحاد من تطبيقها بشكل مباشر على جميع مباريات الموسم ما بعد المقبل.

تعاون مع مالي

البداية مع صحيفة «الشرق الأوسط»، التي أشارت إلى بحث جلسة المباحثات الرسمية، التي عقدها خادم الحرمين الشريفين الملك «سلمان بن عبد العزيز»، أمس في قصر اليمامة بالرياض، مع الرئيس المالي «إبراهيم بوبكر كايتا»، آفاق التعاون بين البلدين في مختلف المجالات، وسبل تنميتها وتعزيزها.

كما شهدت الجلسة تبادل الجانبين الأوسمة الرفيعة، حيث سلم خادم الحرمين الشريفين، قلادة الملك عبد العزيز للرئيس المالي، كما تسلم الملك «سلمان» من الرئيس الضيف، أعلى وسام في جمهورية مالي.

وكان الملك «سلمان»، استقبل في وقت سابق في قصر اليمامة بالرياض الرئيس المالي «بوبكر كايتا»، حيث أجريت للرئيس الزائر مراسم استقبال رسمية، وعزف السلامان الوطنيان للبلدين، ثم استعرض حرس الشرف، وقبل المباحثات أقام خادم الحرمين الشريفين مأدبة غداء تكريماً للرئيس المالي، والوفد المرافق له.

«ماتيس» في المملكة

ولفتت الصحيفة، إلى وصول وزير الدفاع الأمريكي «جيمس ماتيس» إلى السعودية، أمس، وكان في استقباله رئيس هيئة الأركان السعودي «عبدالرحمن البنيان»، في بدء جولة إقليمية، ستركز على تعزيز هيكلية التعاون العسكري و«ردع التهديدات الإيرانية»، والبحث في خطط ما بعد تحرير الأراضي السورية والعراقية من «الدولة الإسلامية».

وقال «ماتيس» للصحفيين قبل وصوله إلى الرياض، إن بلاده تدفع لإجراء مفاوضات بإشراف الأمم المتحدة لإنهاء النزاع في اليمن «في أسرع وقت ممكن».

وشدد على أن الصواريخ التي يطلقها الحوثيون باتجاه الأراضي السعودية، «إيرانية»، مضيفاً «يجب أن تتوقف».

وذكرت وكالة «أسوشييتد برس» أن هناك قلقاً أمريكياً خاصاً، لأن تنظيم «القاعدة» في اليمن يستخدم «مساحات غير خاضعة للرقابة» لتخطيط الهجمات على الولايات المتحدة.

سقوط طائرة

أما صحيفة «الرياض»، فأبرزت إعلان قيادة قوات التحالف لدعم الشرعية في اليمن، مقتل 12 عسكرياً سعودياً (4 ضباط و8 ضباط صف) صباح أمس، إثر سقوط طائرة عمودية من نوع «بلاك هوك» تابعة للقوات المسلحة السعودية، خلال تأدية مهماتها العملياتية في محافظة مأرب.

وقالت القيادة إن التحقيق يجرى حالياً في أسباب الحادث.

في الوقت الذي باشرت المديرية العامة للدفاع المدني في نجران، الثلاثاء، بلاغاً عن سقوط مقذوفات عسكرية من داخل الأراضي اليمنية على أحياء سكنية بمدينة نجران، ونتج عنها إصابة 5 مواطنين من بينهم امرأة وطفلة تم نقلهم للمستشفى.

سندات محلية

أما صحيفة «الاقتصادية»، فأشارت إلى ترجيح وزير المالية السعودي «محمد الجدعان»، العودة لطرح سندات محلية خلال الشهرين المقبلين على أبعد تقدير.

وكانت السعودية، أوقفت إصدار السندات المحلية في شهر أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، بهدف تعزيز مستويات السيولة في المصارف المحلية.

وقال «الجدعان»، على هامش اجتماع لمسؤولين ماليين عرب في المغرب إنه «من المرجح إصدار السندات خلال الشهر أو الشهرين المقبلين، ولكن هذا يتوقف على ظروف السوق وعلى حاجاتنا».

ولم يتطرق وزير المالية، إلى ما إذا كانت هذه السندات ستكون سندات تقليدية، أو صكوكاً متوافقة مع الشريعة الإسلامية.

ولفت إلى أنه وحتى نهاية العام الحالي قد يتجاوز حجم الإصدار 15 بليون دولار، للاستفادة من الأسواق الدولية.

وفيما يتعلق بتغطية العجز المتوقع لهذا العام، قال «الجدعان»: «لن نلجأ إلى الاحتياطيات إلا إذا كنا في حاجة، وبخلاف ذلك سنواصل الاستفادة من أسواق الدين».

ويقدر العجز المتوقع رسمياً في السعودية خلال 2017 بنحو 198 مليار ريال، أو ما يعادل 52.8 مليار دولار.

وأوقفت الحكومة السعودية مبيعاتها الشهرية من السندات التقليدية بالعملة المحلية في أكتوبر/ تشرين الأول لأسباب، من بينها تخفيف الضغوط المتنامية على أسعار الفائدة في السوق مع تقلص السيولة في سوق النقد.

وتحسنت السيولة الآن وهبط سعر الفائدة في تعاملات بين البنوك لثلاثة أشهر نحو 70 نقطة أساس.

التضخم بالسالب

ولفتت الصحيفة، إلى مواصلة معدل التضخم في السعودية، استقراره في النطاق السالب للشهر الثالث على التوالي، إذ أظهرت بيانات الهيئة العامة للإحصاء انخفاض مؤشر أسعار المستهلكين في المملكة (-0.4)% خلال شهر مارس/ آذار 2017، مقارنة بشهر فبراير/ شباط من العام الحالي.

وكان معدل التضخم دخل النطاق السالب المرة الأولى منذ عشر سنوات في يناير/ كانون الثاني الماضي، إذ تراجع إلى مستوى (-0.4)%، فيما بلغ معدل التضخم (-0.1)% في شهر فبراير/ شباط الماضي.

وحقق الرقم القياسي لكلفة المعيشة تراجعاً إلى مستوى 136.7 نقطة، خلال شهر مارس/ آذار الماضي، وفقاً لسنة الأساس 2007، مقارنةً بـ137.3 نقطة خلال الشهر نفسه من العام الماضي 2016، فيما بلغ الرقم القياسي لشهر ديسمبر/ كانون الأول الماضي 136.8 نقطة، وبلغ 136.9 نقطة لشهر فبراير/ شباط الماضي.

وبلغ معدل التضخم، للأغذية والمشروبات في مارس/ آذار الماضي (-2.7)%، أما في شهر فبراير/ شباط فبلغ معدل التضخم (- 0.02)%، فيما سجل معدل التضخم للمطاعم والفنادق لشهر مارس/ آذار (-1.0)%، ليستقر الرقم القياسي عند 124.3 نقطة، ولشهر فبراير/ شباط (-0.01)% إلى 124.4 نقطة.

مكاتب الاستقدام

كما أشارت صحيفة «الشرق»، إلى إلغاء وزارة العمل والتنمية الاجتماعية، تراخيص 8 مكاتب استقدام في مناطق متفرقة من المملكة، وذلك لمخالفتها ضوابط واشتراطات ممارسة نشاط التوسط في الاستقدام.

وفي حين سحبت الضمان المصرفي من مكتبين لعدم سداد التزاماتهما العقدية مع العملاء مع إيقاف الخدمات المقدمة لهما من الوزارة والجهات ذات العلاقة، أمهلت مكتبي استقدام 15 يوماً للوفاء بالتزاماتهما تجاه العملاء، وذلك قبل شروعها في اتخاذ عدد من العقوبات بحقهما، ومن ذلك سحب الضمان البنكي أو إيقاف الخدمات المقدمة لهما أو بهما جميعاً.

وجاءت الإجراءات التي اتخذتها الوزارة في سياق حفظ حقوق العملاء، وضمان تحقيق العدالة والمصلحة العامة، وتطبيق الأنظمة، وإيقاع العقوبات بحق المخالفين.

الأراضي البيضاء

وأبرزت صحيفة «المدينة»، أن وزارة الإسكان بصدد إصدار 400 فاتورة للأراضي البيضاء بمدينة جدة، التي تبلغ مساحتها 100 مليون متر مربع، خلال 48 ساعة.

وقال المشرف العام على برنامج رسوم الأراضي البيضاء المهندس «محمد المديهيم»، إن «إجمالي مساحة الأراضي البيضاء، التي سيتم إصدار فواتير رسوم عليها في محافظة جدة، يبلغ 100 مليون متر مربع داخل النطاق العمراني لجدة».

وأشار إلى أن عدد فواتير رسوم الأراضي البيضاء لمحافظة جدة تبلغ 400 فاتورة».

ويأتي إصدار فواتير رسوم الأراضي البيضاء في محافظة جدة بوصفها ثاني مدينة تطبق فيها، بعد العاصمة الرياض التي صدرت في الـ29 من شهر مارس/ آذار الماضي.

وأكد أن الهدف من نظام فرض الرسوم على الأراضي البيضاء زيادة المعروض من الأراضي المطورة، بما يحقق التوازن بين العرض والطلب، وتوفير الأراضي السكنية بأسعار مناسبة، وحماية المنافسة العادلة، ومكافحة الممارسات الاحتكارية.

وأوضح النظام أن رسوم الأراضي البيضاء، المقدرة بـ2.5% من قيمة الأراضي، سيتم تطبيقها على الأراضي المملوكة لشخص أو أكثر من ذوي الصفة الطبيعية أو الاعتبارية، وأن معايير تقديرية لقيمة الأراضي تم تحديدها، منها موقع الأرض، واستخدامها، ونظم البناء، ومعامل توافر الخدمات العامة فيها، ووصول المرافق العامة إليها.

توصيات التعليم

كما كشفت الصحيفة، نقلا عن مصادر مطلعة بمجلس الشورى، أن المجلس سيحسم 20 توصية مقدمة على تقرير وزارة التعليم أبرزها إعادة الامتحانات المركزية لشهادة الثانوية العامة، وأيضا افتتاح كليات للتربية البدنية للبنات في الجامعات السعودية، حيث تلقت اللجنة التعليمية بالمجلس هذه التوصيات، التي ستناقش تحت قبة المجلس الأسبوع المقبل.

وأكدت المصادر أن من ضمن التوصيات، التي طرحت على التقرير ما تقدمت به عضو المجلس الدكتورة «فردوس الصالح»، التي طالبت بإعادة الامتحانات المركزية لشهادة الثانوية العامة إلا أن اللجنة التعليمة رفضت قبول هذه التوصية، وترى عدم مناسبة الأخذ بها، مؤكدةً أن اتخاذ قرار بهذا الحجم يتطلب دراسة علمية متفحصة لمزايا الاختبارات المركزية وسلبياتها ومقارنتها بالبدائل القائمة حاليًا، كما تشير إلى أن هذا النوع من الاختبارات لا يتناسب مع نظام التعليم، الذي تنتهجه الوزارة، ومن ذلك نظام المقررات.

وثائق التأمين

ولفتت الصحيفة، إلى إعلان الأمانة العامة لمجلس الضمان الصحي التعاوني، نجاح تنفيذ المراحل الثلاث من تطبيق قرار إلزام أصحاب العمل بالقطاع الخاص، بإبرام وثيقة تأمين صحي موحدة، حيث بلغ عدد إجمالي الوثائق الموحدة، التي تم إصدارها 42.231 وثيقة، مقارنة بـ1.082.984 وثيقة، تم إصدارها في نفس الفترة من العام الماضي.

وقال الأمين العام للمجلس «محمد بن سليمان الحسين»، إن «الوثيقة الموحدة لصاحب العمل تهدف إلى رفع مستوى أداء سوق التأمين الصحي من خلال القضاء على التأمين غير الحقيقي وضمان حصول المؤمن لهم على كل حقوقهم التأمينية وفقًا لنظام التأمين الصحي التعاوني واللائحة التنفيذية»، لافتًا إلى أن الوثيقة الموحدة لصاحب العمل تلزمه بإبرام وثيقة تأمين صحي واحدة تشمل كل العاملين لديه وأفراد أسرهم المشمولين بنظام الضمان الصحي التعاوني.

وأضاف: «أظهرت البيانات الأولية للمراحل السابقة من تطبيق نظام الوثيقة الموحدة فاعلية كبيرة في النتائج، حيث انخفض إصدار وثائق التأمين بنسبة 96%، ليصبح إجمالي عدد الوثائق، التي صدرت خلال المراحل الثلاث (42231) وثيقة مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي، التي بلغت (1.082.984) وثيقة».

خصخصة المطارات

أما صحيفة «عكاظ»، فأشارت إلى اتجاه السعودية إلى تسليم المطارات لصندوق الاستثمارات العامة بحلول منتصف عام 2018، وفقا لما نقلته وكالة الأنباء الأمريكية «بلومبيرغ» عن مستشار رئيس هيئة الطيران المدني رئيس مجلس شركة الطيران المدني الخاصة «فيصل الصقير» الذي قال: «سيتم تحويل المطارات إلى شركات قبل تسليمها إلى صندوق الاستثمارات العامة».

وألمح إلى أنه لن يكون متفاجئا عندما لا تجد خصخصة المطارات اهتماما في ظل تدني السوق، مضيفا: «سيعزز النقل من الرقابة باعتبار أن الهيئة العامة للطيران المدني لن تكون مشغلا، الأمر الذي سيسهل عملية الرقابة».

وذكر «الصقير» أن صندوق الاستثمارات العامة سيتولى شركة الطيران المدني القابضة كشركة، وسيكون مظلة لمشغلي المطارات، مؤكدا أن الشركة ستكون بقيمة مليارات الدولارات.

وقال «الصقير» إن حصص المطارات ستباع عندما تكون الشركات المشغلة والعاملة مستقرة قبل أن يتسلمها صندوق الاستثمارات العامة، مضيفا: «سيتم النظر في مجموعة متنوعة من خيارات الخصخصة بما في ذلك العروض العامة الأولية، ومبيعات الأسهم الخاصة، فالمطارات المختلفة يمكن بيعها بطرق مختلفة».

وأكد أنه لن يتفاجأ إذا حصلت خصخصة المطارات على اهتمام أقل من المتوقع، وإذا لم تجد عروضا جيدة، باعتبار أن أوضاع السوق الحالية قد تؤدي إلى إعادة الطرح أو تأجيله.

من جانبه، شدد رئيس لجنة وكلاء الطيران والخدمات المساندة في غرفة تجارة وصناعة جدة «حسين الزهراني»، أن السعودية تملك الإمكانات الكافية للخصخصة، مستشهدا بمطاري الرياض والمدينة المنورة، باعتبار أن الشركات دائما تسعى إلى استغلال الفرص الربحية، بما يتفق مع الأنظمة الدولية للمطارات، مضيفا: «السعودية لديها تجربة ناجحة مع خصخصة المطارات؛ إذ سبق أن جرت خصخصة صالة الحجاج بمطار جدة قبل نحو 10 أعوام».

طرق المملكة

كما نقلت الصحيفة، عن وزير النقل «سليمان الحمدان»، كشفه توجه الوزارة لإنشاء تحالف مع شركات عالمية في مشاريع قطاعات الوزارة، بما في ذلك الطرق والموانئ، مضيفا: «نحن مستفيدون من إدارة القطاع الخاص للمطارات، لأن ذلك سيرفع من الأداء ويطور الخدمة بما يشكل فارقا عما قدمته الإدارات التقليدية، إضافة إلى أن الدخل سيكون بالمشاركة بيننا وبينهم، وفي نهاية فترة الامتياز، ستعود المطارات للهيئة».

جاء ذلك خلال زيارته لمنطقة تبوك، للاطلاع على مشاريع النقل التي يجري تنفيذها في المنطقة.

ومضى «الحمدان» يقول: «هذا أسلوب مطبق في عدد من الدول، وقد عملنا به في مطار الأمير محمد بن عبدالعزيز بالمدينة المنورة فأثبت نجاحه، ثم لحق مطار ينبع بهذا المشروع، وبالأمس القريب أعلنا ثلاثة مطارات للدخول في هذا المشروع، وهي مطارات الطائف والقصيم وحائل».

وأوضح أن الخطوة الأولى للتحالف كانت من خلال هيئة الطيران المدني عن طريق تخصيص برنامج معتمد من مجلس الوزراء وبدء التنفيذ فيه، مشيرا إلى أن الهدف منه مشاركة فاعلة للقطاع الخاص، وبناء وتشغيل المطارات ومنح امتيازات لعدد من السنوات.

عاصمة السياحة

أما صحيفة «الوطن»، فأبرزت إطلاق أمير منطقة عسير الأمير «فيصل بن خالد» مساء أمس، حفل أبها عاصمة للسياحة العربية 2017.

قال أمير منطقة عسير، في كلمة خلال الحفل: «عملنا طوال السنوات الماضية على أن تكون أبها درة المصايف وعاصمة للسياحة العربية، وشكلنا العديد من اللجان لمتابعة ذلك».

وشهد أمير عسير، والرئيس العام لهيئة السياحة والتراث الوطني الرئيس الفخري لمنظمة السياحة العربية الأمير «سلطان بن سلمان»، توقيع عدد من الاتفاقيات بين هيئة السياحة والتراث الوطني وجامعة بيشة والمؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني، وتكريم عدد من أصحاب المتاحف الخاصة البارزة في المنطقة.

كما افتتح الأمير «فيصل» المعرض المصاحب للحفل الذي يشارك فيه 20 جهةً في مقدمتها، وزارة الدفاع، جامعة الملك خالد، شرطة المنطقة، مديرية المياه، إدارة الزراعة، فرع وزارة الشؤون الإسلامية، الغرفة التجارية الصناعية بأبها، مؤسسة التأمينات الاجتماعية، هيئة الطيران المدني، هيئة الرياضة، فرع وزارة النقل، فرع الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني، جمعية الأطفال المعوقين، هيئة الإحصاء، معهد ريادة الأعمال الوطنية، إدارة التعليم، البرنامج الوطني للحرف والصناعات اليدوية «بارع»، جمعية حفظ النعمة.

تقنية الفيديو

أما صحيفة «الجزيرة»، فنقلت عن رئيس الاتحاد السعودي لكرة القدم «عادل عزت»، كشفه عن حصول الاتحاد على موافقة المجلس التشريعي الدولي لكرة القدم (IFAB) بإدراج الاتحاد ضمن الاتحادات التي يمكنها تجربة تقنية «الفيديو المساعد للحكم» للموسم الرياضي المقبل، حتى يتمكن الاتحاد من تطبيقها بشكل مباشر على جميع مباريات الموسم ما بعد المقبل.

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد عصر الثلاثاء، بحضور أمين عام الاتحاد «عادل البطي»، ومدير دائرة التحكيم بالاتحاد «مارك كلاتنبيرغ».

وأكَّد رئيس الاتحاد أن هذه المبادرة تأتي في سبيل دعم وتطوير التحكيم السعودي، والحد من الأخطاء، مبينًا أن هذا المشروع يستهدف إنهاء حالات الجدل الناتجة عن أخطاء التحكيم تحقيقًا لمبدأ العدالة والنزاهة مما يمكن الاتحاد من الاستغناء عن الحكام الأجانب وتطوير الحكم السعودي.

وأشار «عزَّت» خلال المؤتمر الصحفي الى أنه تم وضع خطة لتنفيذ التقنية، حيث سيتم تدريب الحكام عليها خلال المعسكر الصيفي للحكام لتأهيلهم بشكل عملي استعدادًا للتطبيق التجريبي الموسم المقبل والذي سيكون للمباريات التي تقام على ملعب الملك فهد الدولي بالرياض.