الثلاثاء 25 أبريل 2017 09:04 ص

بحث نائب أمير قطر الشيخ «عبدالله بن حمد آل ثاني»، الثلاثاء، مع وزير الخارجية التركية «مولود جاويش أوغلو»، العلاقات الثنائية بين البلدين.

جاء ذلك، خلال استقبال «أوغلوا» في مكتب الشيخ «عبدالله» بالديوان الأميري في العاصمة الدوحة بحسب «قنا».

وشهد اللقاء «مناقشة عدد من القضايا الإقليمية والدولية لا سيما مستجدات الأوضاع في المنطقة».

وفي وقت لاحق، عقد «أوغلو»، مباحثات مع نظيره القطري «محمد بن عبد الرحمن آل ثاني»، بالعاصمة الدوحة.

وأفادت مصادر دبلوماسية، لوكالة «الأناضول»، بأنَّ الوزيرين بحثا خلال اللقاء العلاقات الثنائية وقضايا المنطقة، وخاصة آخر التطورات على الساحة السورية.

كما تابع الوزيران، أيضاً، نتائج اجتماع اللجنة الاستراتيجية التركية القطرية العليا التي انعقدت في ديسمبر/كانون الأول الماضي في مدينة ترابزون التركية، حسب المصادر ذاتها.

ووصل «جاويش أوغلو» إلى الدوحة، مساء أمس الإثنين، في زيارة رسمية تستمر ليوم واحد، ويلتقي خلالها أمير قطر «تميم بن حمد آل ثاني»، ونظيره «محمد بن عبد الرحمن آل ثاني».

ومن المقرر أن يغادر الوزير التركي الدوحة، مساء اليوم، متوجهاً إلى أوزبكستان.

وتشهد العلاقات التركية القطرية تقارباً كبيراً، وهناك تجانس وتناغم في رؤى البلدين حيال العديد من الأزمات والقضايا التي تشهدها المنطقة في الوقت الراهن.

كما تعيش العلاقات الخليجية التركية، فترتها الذهبية، حيث تردد «أردوغان» خلال العامين الماضيين أكثر من مرة على دول الخليج، بفضل تطابق وجهات النظر بين الجانبين في معظم ملفات المنطقة وأكثرها حساسية، لاسيما الملف السوري، وزيادة التنسيق في المجالات العسكرية والأمنية وتكثيف الزيارات ومناقشة الوضع الإقليمي والاقتصادي.

المصدر | الخليج الجديد