الأربعاء 24 مايو 2017 12:05 م

أيدت المحكمة العليا بإسبانيا، اليوم الأربعاء، عقوبة السجن لمدة 21 شهرًا التي أدين بها الأرجنتيني ليونيل ميسي -لاعب برشلونة الإسباني-  ووالده خورخي من قبل محكمة برشلونة بتهمة التهرب الضريبي.

ولم يتم نشر حيثيات الحكم بعد، ولكن في كل الأحوال لا تستلزم العقوبة وضع ميسي بالحبس، لأن سجن المدانين بأحكام تقل مدتها عن عامين عادة ما يتم إيقاف تنفيذها من جانب المحكمة، التي لا توقع العقوبة حال عدم ارتكاب جرائم أخرى.

إلا أن الكلمة الأخيرة ستكون لمحكمة برشلونة، كونها المحكمة التي قضت بالعقوبة التي أيدتها المحكمة العليا اليوم.

المصدر | الخليج الجديد