الثلاثاء 27 يونيو 2017 04:06 ص

قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الباكستانية «نفيس زكريا»، اليوم الثلاثاء، إن مواطني إقليم جامو وكشمير يملكون «حقا مشروعا في النضال ضد الاحتلال الهندي لإقليمهم».

وأضاف «زكريا»، في بيان رسمي، إن «الكشميريين لديهم حق تقرير مصيرهم، ولا مبرر لوصف من يدعمون حقهم في جامو وكشمير بالإرهابيين».

وأشار إلى أن بلاده ستستمر في تقديم الدعم السياسي، والدبلوماسي، والمعنوي للنضال العادل للشعب الكشميري.

وتابع: «سنواصل دعمهم في نضالهم من أجل انتزاع حق تقرير المصير، وإرساء الحل السلمي للنزاع، وفقا لقرارات مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة».

وبدأ النزاع على إقليم «كشمير» بين باكستان والهند منذ استقلالهما عن بريطانيا عام 1947، حيث اندلعت بينهما ثلاثة حروب (في 1948 و1965 و1971)، أسفرت عن سقوط نحو 70 ألف قتيل من الجانبين.

ووفق مصادر حقوقية، قتل منذ 1989 أكثر من 100 ألف كشميري، فضلا عن اغتصاب أكثر من 10 آلاف امرأة في ظل حكم السلطات الهندية.

ويضم الجزء الخاضع لسيطرة الهند جماعات مقاومة تكافح منذ 1989 ضد ما تعتبره احتلالا هنديا لمناطقها.