دراسة: البشرية على وشك الانقراض بسبب ضعف «الحيوانات المنوية»

الأحد 30 يوليو 2017 05:07 ص

كشفت دراسة حديثة عن أن الجنس البشري مهدد بالانقراض من على وجه الأرض نتيجة لـ«ضعب الحيوانات المنوية» لدى الرجال.

وأشارت الدراسة التي أعدها علماء في جامعة أوكسفورد، البريطانية ونشرت في «هيومان ريبرودكشن آبديت» إلى أن عدد الحيوانات المنوية لدى الرجال من أمريكا وأوروبا وأستراليا ونيوزيلندا، تراجع أكثر من 50% خلال أقل من 40 عامًا، وهو ما يعد مؤشرًا خطيرًا للغاية، وفقًا للصحيفة.

وشارك في الدراسة علماء في الولايات المتحدة والبرازيل والدنمارك و(إسرائيل) وإسبانيا وقام بفحص وتجميع نتائج 185 دراسة بشأن عدد الحيوانات المنوية خلال الفترة من 1973 حتى 2011 ثم أجرى بعد ذلك ما يسمى بالتحليل الاستخلاصي.

وأشارت الدراسات التي حللت عينات ما يقرب من عينات من ما يقرب من 43،000 رجل  إلى تراجع في عدد الحيوانات المنوية منذ أوائل التسعينات ولكن تم التشكيك في كثير منها لأنها لم تأخذ في الحسبان عوامل مؤثرة رئيسية محتملة مثل السن والنشاط الجنسي.

ولفتت الدراسة إلى أنها لم ترصد تراجعًا كبيرًا في الرجال من أمريكا الجنوبية وآسيا وأفريقيا.

ولم يعلن التحليل الأسباب التي أدت إلى هذا التراجع، غير أن باحثين ربطوا بين هذه الأزمة وعوامل مختلفة مثل التعرض لمواد كيمياوية ومبيدات حشرية معينة والتدخين والإجهاد والبدانة.

وتابعوا بأن مقاييس نوعية السائل المنوي ربما تعكس تأثير الحياة العصرية على صحة الذكور وتعمل «كإنذار مبكر للخطر» يشير إلى أخطار صحية أكبر.

 

  كلمات مفتاحية

الجنس البشري الحيوانات المنوية الخصوبة الرجال المرأة الحمل الإنجاب تلوث مواد كيماوية