السبت 23 سبتمبر 2017 04:09 ص

أصبح بإمكان المسافرين على متن الخطوط القطرية التمتع بغرفة نوم خاصة مع شاشتي عرض داخلها، في درجة رجال الأعمال، بحيث يمكن تحويل مقعدين متجاورين إلى سرير مزدوج.

وتعتبر هذه المبادرة هي الأولى من نوعها في صناعة الطيران بالعالم.

ويمكن لأربعة أشخاص أن يعدلوا مقاعدهم للحصول على منطقة خاصة بهم للجلوس، سواء كانوا عائلة، أو أصدقاء أو زملاء عمل، ويمكنهم تناول الطعام، والعمل معاً ضمن مجموعة.

وتم إطلاق الخدمة الفريدة في الطائرات التي تقلع من مطار هيثرو في بريطانيا، وستصبح متوفرة من باريس ونيويورك، بحسب صحيفة «ديلي ميل».

ووصف «جوناثان هاردينغ»، نائب الرئيس الأول لشركة النقل في أوروبا، مقصورات «كويت» (المُعدة للنوم) بأنها «منتج من الدرجة الأولى في درجة رجال الأعمال».

وقال «هاردينغ» لجمعية الصحافة «لدينا أول سرير مزدوج في السماء (الخاصة بشركات الطيران)»، ويمكن للأشخاص الذين يسافرون معاً الاستفادة من ذلك، وكذلك بالنسبة لمن يسافر لوحده، يمكنه الحصول على الخصوصية بجانب أحد المقاعد قرب النافذة، بحيث يمكن تعديل الأماكن بطريقة مرنة ومريحة.

وفي شهر يونيو/ حزيران الماضي، اقتنصت «الخطوط الجوية القطرية» جائزة «طيران العام» من قبل مجموعة تصنيفات النقل الجوي الدولي «سكاي تراكس»، وهي الجائزة التي يعتبرها مراقبون «جوائز أوسكار صناعة الطيران».

كانت «الخطوط الجوية القطرية» حصلت على جائزة «أفضل خطوط طيران للعام 2017» التي تقدمها مجلة «إير ترانسبورت»؛ وذلك تقديرا للابتكار، والخدمة والضيافة، والتصميم المميز لوسائل الراحة والترفيه التي تتمتع بها الناقلة القطرية.

وأصبحت «الخطوط القطرية» لاعباً عالمياً في القطاع من خلال إطلاق رحلات طويلة جداً بأسطول جديد من الطائرات، كما توفر أيضاً صالات فاخرة، ومطابخ حديثة.

وتقدّم الشركة رحلات عالمية بأسطول يتكون من أكثر من 174 طائرة، وفقاً لموقعها الرسمي.

المصدر | الخليج الجديد+ متابعات