الأحد 24 سبتمبر 2017 05:09 ص

أفادت هيئة الإذاعة البريطانية بأنه تم العثور على لوحة للفنان «بيتر بول روبنز»، كانت مفقودة منذ نحو 400 عام ضمن مقتنيات متاحف «غلاسكو».

ولم يتسن التعرف على حقيقة اللوحة من قبل بسبب الأتربة التي تراكمت على مدى عقود، وهو ما جعل الناس يعتقدون أنها تخص فنانا آخر من حقبة لاحقة.

وأكد «بين فان بينيدن»، مدير متحف «Rubenshuis» في بلجيكا الذي كان منزلا ومرسما للفنان «روبنز»، أن اللوحة هي لـ«جورج فيليرز»، دوق باكنغهام.

وقال إن هذه اللوحة «إضافة نادرة للأعمال التي رسمها روبنز، وتوضح كيف أنه كان يهتم بهذا النوع من الفن».

وأوضح الدكتور «غروسفينور» أن «اكتشاف لوحة هذه الشخصية المحورية (دوق باكنغهام) في التاريخ البريطاني لواحد من أعظم الرسامين على الإطلاق هو شيء مثير للغاية».

وقال «ديفيد ماكدونالد»، رئيس مؤسسة «غلاسكو لايف»: «ليس من المستغرب أن نكون في غاية السعادة لاكتشاف أن اللوحة هي لروبنز الفنان الذي يحظى بشهرة عالمية وواحد من أهم الرسامين في التاريخ».

وأظهر تحليل علمي للخشب الذي رسمت عليه اللوحة أنها تعود لفترة العشرينات من القرن السابع عشر، وتبين أنها أعدت بالطريقة المتبعة في مرسم «روبنز».

وأظهرت عمليات تنظيف إضافية للوحة وأشعة سينية للشعر أنها ليست نسخة مقلدة بل هي اللوحة التي رسمها «روبنز» نفسه.

المصدر | بي بي سي