الخميس 28 سبتمبر 2017 04:09 م

سخر الشيخ «سعود بن خالد آل ثاني»، أحد أفراد العائلة الحاكمة بقطر، ومؤسس ورئيس مجلس إدارة شركة «أس بي كي»، من احتياج السماح للمرأة بقيادة السيارة إلى صدور أمر ملكي به، مؤكدا أن هذا القرار صدر في قطر من إدارة المرور وليس من الجهة الحاكمة.

وقال «سعود آل ثاني» في تغريدات له على «تويتر»، «مبروك للمرأة السعودية قرار قيادتها، وهو قرار سليم من وجهة نظري وأن يكون ولي أمر الأسرة هو المعني، لكن أن ينسب لسلمان الحزم فهذا غير لائق».

وتابع «من بعد اتصالات الملك سلمان بزعماء العالم تنجح بفتح الأقصى، (في إشارة إلى زعم البعض أن اتصالات العاهل السعودي وراء إعادة فتح الأقصى للصلاة)، ينسب لسلمان الحزم قيادة المرأة!، هذا القرار في قطر صدر من إدارة المرور».

 

وأضاف «هيئة الأمر بالمعروف الله يسكنها الجنة كنا نعرف اختصاصها: البديل هيئة الترفيه ما هي مهمتها؟ قيادة المرأة اختلاط اليوم الوطني٠٠٠ وماذا ؟».

واختتم حديثه ساخرا «بعد الفصل في قضية قيادة المرأة تكون الرياض أنهت جميع مشاكلها: ويبقى ملفات تافهه ثانوية السكن، البطالة، الصحة، الأمن، اليمن».

وكان الملك «سلمان» أصدر، مساء الثلاثاء، أمرا بإصدار رخص قيادة السيارات للمرأة في السعودية.

كما أصدر أمرا باعتماد تطبيق أحكام نظام المرور ولائحته التنفيذية، بما فيها إصدار رخص القيادة، على الذكور والإناث على حد سواء.