الثلاثاء 3 أكتوبر 2017 11:10 م

قالت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في العراق، اليوم الأربعاء، إن المرشح السابق للانتخابات البرلمانية «توفيق حسون علي»، سيشغل منصب عضو في البرلمان عوضا عن النائب «مهدي الحافظ»، الذي توفي قبل يومين بإحدى مستشفيات ألمانيا.

وصرح «مقداد الشريفي»، رئيس الدائرة الانتخابية في المفوضية، في بيان، إن «البديل عن النائب المتوفى مهدي الحافظ هو عضو تيار الغد الجديد (يملك مقعدا واحدا في البرلمان) توفيق حسون علي الحاصل على 44 صوتا».

وتوفي النائب «مهدي الحافظ»، الاثنين الماضي، عن عمر ناهز 74 عاما بإحدى مستشفيات ألمانيا.

وحصل «حسون علي» على 44 صوتا في الانتخابات البرلمانية التي جرت بالعراق عام 2014، وحل في المرتبة الثانية بعد النائب الراحل «مهدي الحافظ».

ويتكون البرلمان العراقي من 328 مقعدا، تتقاسم أغلبها الكتل السياسية الرئيسة الثلاث؛ «التحالف الوطني»، الذي يستحوذ على أغلب مقاعد البرلمان بواقع 180 مقعدا، و«التحالف الكردستاني» (53 مقعدا) و«اتحاد القوى العراقية» (الكتل السنية) 53 مقعدا.

وينص الدستور العراقي على أن «مجلس النواب (البرلمان) يتكون من عدد من الأعضاء بنسبة مقعد واحد لكل مائة ألف نسمة من نفوس العراق».

لكن «طارق حرب»، الخبير القانوني وعضو نقابة المحامين، أوضح أن «قانون استبدال الأعضاء في مجلس النواب لم يشترط في النائب البديل توفر عدد الأصوات الكافية لشغل مقعد في البرلمان العراقي».

وأضاف «حرب»، لـ«الأناضول»، أن «القانون اشترط في البديل عن أي نائب سواء استقال أو توفي أو أقيل أن يكون من نفس الكتلة السياسية، وأن يكون من نفس المحافظة»، بالإضافة أن يأتي في المرتبة الثانية من حيث عدد الأصوات بعد النائب الذي سيحل محله.

المصدر | الخليج الجديد + الأناضول