الجمعة 20 أكتوبر 2017 11:10 م

«الكرة أجوال» مقولة شهير تدل أن متعة الساحرة المستديرة في إحراز الأهداف، وهو ما يقدمه نادي مانشستر سيتي الإنجليزي، تحت قيادة مدرب الإسباني «بيب غوارديولا» حيث متعة إحراز الأهداف الممزوجة بالأداء المميز الرائع.

وخلال الموسم الجاري 2017-2018 خاض مان سيتي حتى الآن 12 مباراة حقق الفوز في 11 منها وتعادل في مباراة وحيدة، وحافظ على سجله خالي من الهزائم.

ويغرد مان سيتي منفرداً على سلم ترتيب بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز «بريميرليغ» بعد مرور 8 جولات حقق الفوز خلال في 7 مباريات وتعادل في واحدة ويمتلك 22 مباراة، وعلى المستوى الأوروبي وضع الفريق قدماً في دور الـ16 من دوري أبطال أوروبا بتحقيق العلامة الكاملة بأول 3 مباريات حيث فاز بها جميعا.

وتعد الغزارة التهديفية أبزر الأسباب التي قادت مان سيتي لما هو عليه الآن، حيث أحرز لاعبوه 39 هدفاً بمعدل 3.25 أهداف لكل مباراة، وبما أن أفضل وسيلة للدفاع هي الهجوم فإن شباك الفريق الإنجليزي لم تستقبل سوى 6 أهداف فقط. 

ويمتلك 6 نجوم من صفوف مان سيتي نصيب الأسد من حيث الأهداف المسجلة، فقد أحرزوا بمفردهم 32 من أصل 39 هدفاً كما ساهموا في صناعة 23 هدفاً، وهم

الأرجنتيني «أغويرو»: 7 أهداف وصنع 3 آخرين.

الإنجليزي «رحيم سترلينج»: 8 أهداف وصنع هدفين.

البرازيلي «جابرييل خيسوس»: 8 أهداف.

البلجيكي «دي بروين» هدفين وصنع 7 أهداف.

الألماني «ليوري ساني»: 6 أهداف وصنع 3 آخرين.

الإسباني «ديفيد سيلفا»: هدف وصنع 8 أهداف.

المصدر | الخليج الجديد