السبت 10 مارس 2018 03:03 ص

اهتمت الصحف المصرية الصادرة، صباح السبت، بإلغاء عدد من رحلات العمرة بسبب بصمة العين، وكشفت عن اتجاه عربي لرفض طلب جنوب السودان الانضمام للجامعة العربية ورصدت لقاء الرئيس المصري «عبدالفتاح السيسي» بقيادات الجيش المصري ووزيري الدفاع والداخلية.

ونقلت صحف القاهرة اتهامات رئيس لجنة حقوق الإنسان بالبرلمان المصري لـ7 منظمات حقوقية بتلقي تمويل من جهات مخابراتية خارجية لتشويه مصر، ورصدت تأييد نائب رئيس الدعوة السلفية «ياسر برهامي» لترشح «السيسي» لفترة رئاسية جديدة، كما تابعت أول قمة سياحية بين مصر وقبرص واليونان بألمانيا والاتفاق على تسيير رحلات كروز بين البلدان الثلاث.

وتابعت الصحف فوز المرشح المدعوم حكوميا وزير النقل السابق «هاني ضاحي» بمقعد نقيب المهندسين وسط حضور انتخابي متدن، وأبرزت جهود وزارة البترول لتوصيل الغاز الطبيعي إلى مليون و350 ألف منزل في كل محافظات مصر. 

بصمة العين تلغي العمرة

ونقلت صحيفة «الوطن»، عن رئيس غرفة شركات السياحة بالإسكندرية، «علي المانسترلي»، قوله إن أزمة البصمة الحيوية تسببت في إلغاء عدد من رحلات العمرة لعدم قدرة المسافرين على إجرائها رغم حلول موعد السفر، موضحا أن القنصليات السعودية بمصر تربط إصدار التأشيرة بوجود البصمة الحيوية للمسافرين.

وأكد أن عددا من الشركات تعرض لخسائر مالية نتيجة إلغاء رحلات العمرة بسبب ضياع مبالغ حجوزات الفنادق بكل من مكة والمدينة، منوها إلى أن شركة الخطوط الجوية السعودية وافقت على تعديل مواعيد السفر بالنسبة للمعتمرين الذين لم يستطيعوا السفر في المواعيد المحددة لهم نظرا لعدم إجرائهم البصمة الحيوية (بصمة العين).

وأضاف أن غرفة شركات السياحة طالبت شركة تسهيل بالعمل أيام إجازات الجمعة والسبت لسرعة إنجاز الأعداد المتقدمة لإجراء البصمة، كما أخبرتها أنها سترسل أسماء الشركات التي اقترب موعد سفر معتمريها ليكون لها الأولوية في إجرائها، مشيرا إلى أن الغرفة طالبت الشركات بسرعة موافاتها برحلات العمرة القريبة حتى ترسلها لتسهيل حجز موعد لإجراء البصمة قبل انطلاق الرحلة بوقت كاف.

جنوب السودان وجامعة العرب

وكشفت صحيفة «الشروق» أن هناك اتجاها عربيا لرفض طلب دولة جنوب السودان الانضمام للجامعة العربية. وذلك بعد أن طرح أمين عام الجامعة العربية «أحمد أبو الغيط» رسالة جنوب السودان بطلبها للانضمام على المجلس الوزاري العربي الذي ترأسته السعودية.

وقال مصدر دبلوماسي عربي إن الطلب أخذ حيزا من المناقشة خلال الاجتماع الوزاري، مضيفا أن النقاش العربى لم يتأسس على عدم مطابقة معايير الانضمام التى تضمنها ميثاق الجامعة التى تشترط أن تكون اللغة العربية هى اللغة الرسمية للدولة التى تريد الانضمام وإنما أخذ فى الاعتبار مواقف جنوب السودان من القضية المركزية الأولى للعرب وهي القضية الفلسطينية.

وأشار المصدر إلى أن موقف جوبا كان صادما للجانب العربي بامتناعها عن التصويت خلال الجلسة التى أجريت فى ديسمبر/كانون الأول الماضي بالأمم المتحدة لرفض قرار الرئيس الأمريكى «دونالد ترامب» الاعتراف بالقدس المحتلة عاصمة لـ(إسرائيل) والتى أدت إلى موافقة 128 دولة على القرار مقابل امتناع 35 دولة عن التصويت منها خمس دول أفريقية من بينها جنوب السودان، وهو ما اعتبرته الدول العربية مواقف مخزية ضد مشروع القرار العربي.

«السيسي» يلتقي قيادات الجيش

ورصدت صحيفة «أخبار اليوم» لقاء «السيسي» بوزير الدفاع المصري الفريق أول «صدقي صبحي» ووزير الداخلية اللواء «مجدي عبدالغفار» وعددا من كبار قادة القوات المسلحة بينهم رئيس الأركان الفريق «محمد فريد» وقادة الأفرع الرئيسية عقب صلاة الجمعة بمسجد المشير طنطاوي.

وقالت الصحيفة إن اللقاء تناول تطورات الأوضاع على الصعيدين الداخلي والخارجي، والجهود المبذولة في إطار خطة المجابهة الشاملة «سيناء 2018»‬، فيما يتعلق بالقضاء وملاحقة العناصر والبؤر الإرهابية بسيناء ومناطق الظهير الصحراوي، وتأمين الحدود على جميع الاتجاهات الاستراتيجية.

وأشاد «السيسي» بما تبذله القوات المسلحة والشرطة، مؤكدا أن الشعب المصري يولي ثقته الكاملة في رجال الجيش والشرطة في القضاء على الإرهاب والتطرف.

اتهامات برلمانية لمنظمات حقوقية

ونشرت صحيفة «المصري اليوم» اتهامات رئيس لجنة «حقوق الإنسان»  بمجلس النواب المصري (البرلمان) رئيس الهيئة البرلمانية لحزب المصريين الأحرار «علاء عابد» ، لـ7 جمعيات أهلية ومنظمات حقوقية في مصر بتلقي تمويل من جهات استخباراتية أجنبية لنشر تقارير مزيفة عن الأوضاع العامة فى مصر للإساءة إليها أمام الرأى العام الدولي.

وأضاف «عابد»، خلال ندوة تحت عنوان «قضايا تلقى التمويل الأجنبى لهدم مؤسسات الدولة ودور مصر فى مواجهة الإرهاب الأسود»، بنادى سموحة، فى الإسكندرية، أن الهدف الأساسى من تأسيس الجمعيات الأهلية ومنظمات حقوق الإنسان فى مصر هو صالح المجتمع، إلا أن بعضها مأجور وممول من جانب أجهزة استخباراتية، وتحولت لممارسة العمل السياسي بعيداً عن الهدف من إنشائها وهو الحفاظ على حقوق الإنسان، وهدفها ضرب الدولة المصرية من خلال إصدار تقارير «مفبركة» فى حرب على الدولة بمفهوم حديث.

وتابع أن هناك 7 منظمات تمولها وتدعمها أجهزة استخبارات عالمية وهى «مؤسسة الغد» الممولة من أمريكا، والاتحاد الأوروبى، ومركز الأندلس للتسامح ومناهضة العنف، والشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان، ومؤسسة حرية الفكر والتعبير، ومركز القاهرة لدراسات حقوق الإنسان، ومنظمة المركز المصري للحقوق الاقتصادية والاجتماعية، والمبادرة المصرية للحقوق الشخصية.

تأييد سلفي لـ«السيسي»

وفيما يتعلق بـ«رئاسيات مصر 2018»، نقلت صحيفة «المصري اليوم» تأييد نائب رئيس مجلس إدارة الدعوة السلفية، «ياسر برهامي»، ترشح «السيسي» لفترة رئاسية ثانية، وطالب أعضاء حزب النور والدعوة السلفية، خلال مؤتمر لدعم «السيسي» في المنيا، بالخروج والتصويت لصالح «السيسي» قائلا: «سيأتي يوم تقولون الله يرحم أيام السيسي».

وأضاف «برهامى»، خلال كلمة فى المؤتمر الجماهيرى بمدينة المنيا، الخميس: «علينا جميعا الخروج للتصويت فى الانتخابات المقبلة لمنح الرئيس الشرعية الدولية، فعدم الخروج سيمنح أعداء الوطن التشكيك فى شرعية الرئيس».

وتابع: «على الشعب تحمل الغلاء والدول المجاورة التى تعرضت للفوضى والبلطجة يتمنون العيش في حالة فقر وغلاء مقابل الأمن والسلام لشعوبهم».

وواصلت حملات دعم ترشيح «السيسي» لفترة ثانية، نشاطها فى عدد من المحافظات، ونظمت عددا من المؤتمرات والفعاليات بحضور ومشاركة عدد من النواب والشخصيات العامة والفنانين.

«كروز» بين مصر وقبرص واليونان

وتابعت صحيفة «الشروق» ما وصفتها بأول قمة سياحية بين مصر وقبرص واليونان، وذلك على هامش فعاليات بورصة برلين للسياحة، المنعقدة بالعاصمة الألمانية برلين، حيث استضافت وزيرة السياحة المصرية، «رانيا المشّاط»، بجناح مصر، أول اجتماع قمة سياحية مع وزيرة السياحة اليونانية، «إلينا كونتورا»، ووزير التجارة والسياحة القبرصي، «يورجوس لاكوتريبيس».

وصرحت «رانيا المشاط»، عقب القمة، أنها اتفقت مع الوزيرين على الاستعداد لبدء تنفيذ أول مشروع مشترك للسياحة البحرية «الكروز»، فى إطار الترحيب من القيادات السياسية فى الدول الثلاث بالتعاون فى هذا المجال.

وأشارت إلى أنه سيتم تشكيل مجموعة عمل، لدراسة كل ما يتعلق بهذه الرحلات، من حيث الموانيء والبرامج والمسارات، حتى تستطيع الدول الثلاث تقديم منتج سياحي جديد ومختلف يستفيد منه الجميع، لما تتمتع به كل دولة منها من مخزون ثقافي وحضاري.

الغاز في كل المحافظات

وقالت صحيفة «البوابة» إن وزير البترول «طارق الملا» عقد اجتماعًا موسعًا لمناقشة برنامج عمل الوزارة لتنفيذ المشروع القومي لتوصيل الغاز الطبيعى إلى مليون و350 ألف وحدة سكنية على مستوى الجمهورية، وإحلاله محل البوتاجاز.

وخلال الاجتماع تم استعراض ومناقشة برنامج العمل المكثف الذي يشمل التوصيل إلى الوحدات السكنية فى 26 محافظة على مستوى الجمهورية من خلال الشركات العاملة فى مجال توصيل الغاز الطبيعي.

نقيب المهندسين.. المدعوم حكوميا

وأبرزت صحيفة «المصري اليوم» فوز وزير النقل الأسبق المهندس «هاني ضاحي»، بمنصب نقيب المهندسين في انتخابات الإعادة التي جرت، الجمعة، بينه وبين المهندس «طارق النبراوي»، النقيب الحالي، وسط حضور انتخابي باهت للمهندسين، وحصل «ضاحي» على 8 آلاف و145 صوتا مقابل 6 آلاف و500 صوت بنسبة 68% من نحو 16 محافظة، ومن المنتظر أن تعلن اللجنة الانتخابية غداً النتائج النهائية.

وأعرب النقيب الجديد عن شكره لجموع المهندسين عقب فوزه فى جولة الإعادة، وقال: «أهدى هذا النجاح لجميع المهندسين، وسنعمل تحت مظلة واحدة لخدمة أبناء النقابة العريقة».

وأضاف «ضاحي»: «قائمة فى حب مصر التى أشرف برئاستها (مدعومة حكوميا) وفازت بكامل أعضائها بالتجديد النصفى ستعمل على خدمة جميع أبناء المهنة، وسنعمل بشكل فورى على حل المشاكل والتدهور المالى وإصلاح الخلل فى الموازنة وتطبيق الكادر وتوفير فرص عمل».

المصدر | الخليج الجديد