الخليج الجديد
الإثنين 23 نوفمبر / تشرين الثاني 2020

ما الذي يدفع الرياض وأنقرة لمحاولة التقارب الآن؟

العامل المعطل الأكبر هو مدى إمكانية تحييد دور الإمارات السلبي في هذا الإطار.