أثارت فتوى للداعية السعودي «عائض القرني» جدلا على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث أفتى بجواز مدح المرأة زوجها بما ليس فيه، ما اعتبره البعض كذبا مخالفا للشرع، فيما انتقد آخرون اهتمامه بقضايا وصفوها بـ«التافهة» وسط ما تمر به بلاد المسلمين.

وقال «القرني» في تغريده له عبر «تويتر»: «الرجل يُحب المديح، ويسكر بخمر الثناء فتعاهدي زوجك بالكلمات الطيبة المُشجّعة، ويجوز لكِ أن تُثني عليه بما ليس فيه ولو كان أبخل أهل زمانه أن تقولي: يا حاتم عصره ويا فريد دهره».

«نوال» علقت على تغريدة الشيخ قائلة: «وليش الكذب، ما يجوز نكذب يا شيخ، هم أدرى بأنفسهم منا، فإذا مدحناهم بما ليس فيهم، اكتشفوا نفاقنا وسقطنا من أعينهم».

أما «سحايب الأوركيد» فقالت: «حاتم عصره؟؟؟ بعضهم يكذب الكذبة ويصدقها!!!! وتستمر الأزمة».

وقالت «العنود»: «كذلك المرأة تحب المديح والثناء ويصعد بها إلى السماء!! لماذا يا شيخ لم تحث أيضاً على مدح الرجل لزوجته، وأنه أيضاً يجوز له أن يمدحها بما ليس فيها واكتفيت بالرجل!!».

وقال آخر: «دماء المسلمين تراق في كل مكان وأنت تتحدث العلاقات الزوجية فوالله جايلك الدور عن قريييييييب جدااااا».

المصدر | الخليج الجديد