الاثنين 13 أغسطس 2018 08:08 ص

قال مجلس الاحتياط الاتحادي (الفيدرالي الأمريكي)، إن الرسوم الجمركية التي أعلن عنها الرئيس "دونالد ترامب" مؤخرا، على واردات بلاده من عدة دول، ستؤثر على صادرات وواردات البلاد ككل.

وجاء في بحث أجراه خبراء الفيدرالي، نشرت صحيفة "فاينانشيال تايمز" مقتطفات منه، الإثنين، أن رسوم "ترامب" من شأنها "رفع التكاليف بالنسبة للشركات الأمريكية، وجعل المنتجات المحلية أقل قدرة على المنافسة عالميا".

وأورد البحث، أن "النتيجة النهائية لذلك، هي تراجع الصادرات والواردات، ومن ثم عدم القدرة على تقليص العجز التجاري".

ويسعى "ترامب" إلى تقليص العجز التجاري الأمريكي، ودائما ما يشير إلى أن رفع مستوى الرسوم على الواردات الأمريكية، يمكن أن يكون أحد السبل لتحقيق توازن تجاري.

وبلغ عجز التجارة الخارجية الأمريكية، 291 مليار دولار، خلال النصف الأول 2018 مسجلًا زيادة قدرها 7%، مقارنة مع النصف الأول 2017.

وأثارت واشنطن غضب المجتمع الدولي أجمع، إثر فرضها رسوما جمركية إضافية على واردات الصلب والألومنيوم على عدد من الدول.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات