الأحد 29 مارس 2015 06:03 ص

اقترح وزير الخارجية الجزائري «رمطان لعمامرة» على نظيريه المصري «سامح شكري» والسعودي «سعود الفيصل» مبادرة لحل الأزمة اليمنية تتكون من 3 بنود.

وبحسب وسائل إعلامية نقلت عن مصدر دبلوماسي جزائري، يوم أمس السبت 28 مارس/آذار، أن المبادرة الجزائرية تنص على أولا انسحاب الحوثيين من العاصمة صنعاء، ثانيا عودة البرلمان اليمني الذي تم حله بالإعلان الدستوري الحوثي، وثالثا منح الحوثيين وأنصارهم ضمانات سياسية ودبلوماسية.

وقال المصدر إن «المبادرة الجزائرية تم إبلاغها لمصر والسعودية والعراق وإيران، حيث أبلغت مصر والسعودية بالمبادرة في مؤتمر شرم الشيخ الوزاري التحضيري للقمة يوم الخميس، بينما أبلغ العراق وإيران والحوثيون عبر قنوات دبلوماسية»، وأضاف أن الجزائر ستسعى لدى أطراف يمنية داخلية ودول مؤثرة لإقناع الحوثيين بها.

وذكر المصدر أن المملكة العربية السعودية طلبت تعديل المبادرة بإضافة شرط دخول قوات عربية إلى صنعاء، معتبرا أن ذلك «قد يؤدي إلى إسقاط المبادرة كليا».

يذكر أن المغرد السعودي الشهير «مجتهد» قد أكد في تغريدة له عبر «تويتر» أن الجزائر ضمن «اللوبي الإيراني في قمة شرم الشيخ» الذي يسعي لحذف تأييد عملية عاصفة الحزم من مسودة البيان الختامي للقمة، مشيرا إلي أن «اللوبي الإيراني» يشمل كلا من العراق ولبنان ومعهم الجزائر وعمان. بحسب قوله.