السبت 28 مارس 2015 12:03 ص

قالت وكالة «رويترز» أن الحملة العسكرية التي تقودها المملكة العربية السعودية لمنع الحوثيين من حكم اليمن والسيطرة عليه قد تحدد دور المملكة في الشرق الأوسط لسنوات، كما ستحدد معالم الخصومة الإقليمية بينها وبين إيران حليفة الحوثيين.

وإذا نجحت الحملة فإنها ستعزز مكانة الرياض كزعيمة فعلية للدول السنية بالمنطقة التي استطاعت جمعها في تحالف للمشاركة في عملية مسلحة معقدة.

وبحسب الوكالة فإن عملية «عاصفة الحزم» تعكس اتباع نهج أكثر حزما وصرامة في مواجهة ما ترى السعودية أنه مطامح توسعية لإيران في العراق وسوريا ولبنان والبحرين.

وحذرت «رويترز» في تقرير لها، من أن الفشل فقد يضعف قدرة الرياض على إقناع الحلفاء والجيران بالانضمام إليها في مغامرات في المستقبل وقد يكون نكسة لعاهلها الجديد الملك «سلمان» وكذلك كبار الأمراء الآخرين في أوائل حكمه.

ويصدق الوضع نفسه على ابنه الأمير «محمد» الذي أصبح بوصفه وزيرا للدفاع وجه الحملة، ويظهر إلى جانب ابن عمه وزير الداخلية وولي ولي العهد الأمير «محمد بن نايف» وهو يوجه العمليات على شاشات التلفزيون.

وقال «عبد الخالق عبد الله»، أستاذ العلوم السياسية في الإمارات العربية المتحدة: «تؤكد هذه الحملة أن السعودية قوة ذات ثقل في المنطقة لكنهم خاطروا».

وأضاف «عبد الله»، المعروف بقربه من دوائر الحكم في أبوظبي، «إذا فشل هذا الأمر فإن إيران ستتجرأ كثيرا .. في هذه المنطقة المعتاد أن تكون لعبة ناتجها صفر أو التعادل بين طهران والرياض. وهذا اختبار للعاهل الجديد والسعودية».

وتريد الرياض أن تعيد بعض الاستقرار ونفوذها في اليمن بالعمل على أن يكتسب الرئيس «عبد ربه منصور هادي» من القوة ما يكفي لإجبار خصومه على التفاوض.

وتشرف الرياض على عمليات طائرات الحلفاء وتنسق دور عدة قطع لقوات بحرية وتقوم بإعداد قوات برية.

وحذر أحد المراقبين قائلا إن السعودية ربما تفرط في التركيز على الإستراتيجية العسكرية ولا تركز بدرجة كافية على الإستراتيجية والمفاوضات السياسية التي ستأتي بعد ذلك إذا نجحت خطتها العسكرية، بحسب الوكالة.

وقال «جون جنكنز» رئيس المعهد الدولي للدراسات الإستراتيجية في البحرين وهو سفير بريطاني سابق في الرياض «يجب أن تكون هناك غاية سياسية. الهدف ... كان أن توجد حكومة شرعية يمكنها البقاء. ولا أدري هل هذا الهدف يمكن بلوغه في ضوء تقدم الحوثيين».

اقرأ أيضاً

«هآرتس»: التحالف العربي في اليمن يخوض صراعه الحقيقي ضد إيران

«الملك سلمان»: «عاصفة الحزم» مستمرة حتى ينعم اليمن بالأمن والاستقرار

«فورين بوليسي»: «عاصفة الحزم» .. المقامرة السعودية الكبرى

«القدس العربي»: المنظومة العربية ترد على ”الإمبراطورية الإيرانية“

«أردوغان» يوسع المواجهة: قد ندعم «عاصفة الحزم» لوجيستيا .. وعلى إيران الانسحاب من المنطقة

الصفقة الإيرانية الأمريكية تُطبخ على ”نار يمنية“ حامية

ساعة اليمن تدق في (إسرائيل)

حلف موحد ضد العدوانية الإيرانية

هل بدأ ترميم التوازنات من اليمن؟

رؤية إسرائيلية: سياسة أوباما دفعت نحو "عاصفة الحزم"

قيادات الإخوان: توسع إيران مرفوض ونأمل أن تدعم السعودية كل خيارات الشعوب

الجزائر تطرح مبادرة من 3 بنود لحل أزمة اليمن .. والسعودية تطالب بتعديلها

مئات القتلى والجرحى في «انفجارات غامضة» بأكبر مخزن أسلحة في عدن

الإمارات: واثقون من نجاح «عاصفة الحزم» ونثمّن دور السعودية التاريخي

«ستراتفور»: الخيارات المعقدة للمملكة العربية السعودية في اليمن

«فورين أفيرز»: من هم الحوثيون؟

«وول ستريت جورنال»: واشنطن تتجه لتصعيد دعمها اللوجيستي لـ«عاصفة الحزم»

«عاصفة الحزم» .. نظام عربي جديد

مذيع «الجزيرة» يصف إجلاء البحرية السعودية لهم من اليمن بـ«أفلام السينما»

السجن 20 عاما وغرامة تصل إلى مليون ريال لمروجي الشائعات حول «عاصفة الحزم»

خبير أمني: «عاصفة الحزم» أثبتت فشل الاستخبارات الإيرانية في اليمن

«عصائب أهل الحق» في العراق تعلن استعدادها للقتال إلى جانب «الحوثيين» في اليمن

الطريق الضيق للخروج من الحرب الأهلية أو الإقليمية في اليمن

«محمد بن سلمان» يبحث مع مسؤولين أمريكيين تعاون واشنطن في «عاصفة الحزم»

تحليل إسرائيلي: شرق أوسط جديد يتشكل بعد «عاصفة الحزم»

سياسة «سلمان» تطبق في اليمن

«ميدل إيست آي»: الصراعات الطائفية تلهب تجارة السلاح في الشرق الأوسط

«عاصفة الحزم»: إعادة ترتيب الأوراق الإقليمية