الاثنين 5 نوفمبر 2018 02:11 ص

قالت صحيفة "ذا صن" إن موقع "فيسبوك" أصبح لا يستطيع الحصول على استراحة، حيث تمكن مجموعة من القراصنة الالكترونيين من سرقة المزيد من البيات الخاصة بمستخدمي موقع التواصل الأشهر فى العالم.  

ووفقا للصحيفة البريطانية، تمكن القراصنة هذه المرة من سرقة رسائل خاصة من عشرات الآلاف من الحسابات، وهي معروضة للبيع.

وذكرت أن المخترقون قاموا بنشر مجموعة مختارة من الرسائل عبر الإنترنت، مما أثار المخاوف بشأن الخصوصية والابتزاز.

وأشارت إلي أن "بي بي سي" عثرت  على إعلان لبيع تفاصيل 120 مليون حساب على "فيسبوك".

وبحسب "ذا صن"، يبيع المخترقون  هذه الحسابات مقابل 10 سنتات (0.10 دولار أمريكي). وتم نشر الإعلان في منتدى عبر الإنترنت بواسطة مستخدم يدعى FBSaler.

وجاء في نص الرسالة: "نحن نبيع معلومات شخصية لمستخدمي "فيسبوك". تتضمن قاعدة بياناتنا 120 مليون حساب". وكدليل على البيانات المحتجزة، نشر الحساب 8.1 آلاف حساب شخصي يحوي رسائل خاصة.

كما تضمن المنشور 176 ألف حساب إضافي يحتوي على معلومات عامة أكثر، مثل أرقام الهواتف وعناوين البريد الإلكتروني.