الجمعة 23 نوفمبر 2018 08:11 ص

قال الناشط المصري "وائل غنيم" إن قتلة الكاتب الصحفي السعودي "جمال خاشقجي" اشتروا صمت قادة السياسة والأعمال من قصيري النظر وكشفوا للعالم قيمهم الحقيقية.

وعبر حسابه الموثق على "فيسبوك"، نشر القيادي الشاب، صاحب الدور البارز بثورة 25 يناير في مصر عام 2011، صورة لـ "خاشقجي" مثلت ذكرى لقائه الأول والأخير به.

وعلق "غنيم" على الصورة: "أخذتها عندما التقيت خاشقجي للمرة الأولى والأخيرة بعد سنوات من التواصل الفعلي، كان إنسانا متواضعا ورجل نبيلا".

وجاء تعليق الناشط المصري بعد ساعات من تصريحات للرئيس الأمريكي "دونالد ترامب" دافع فيها ضمنا عن ولي العهد السعودي "محمد بن سلمان" زاعما أن تقرير وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية بشأن مسؤوليته عن اغتيال "خاشقجي" ليس واضحا.

وحول من يجب محاسبته عن الجريمة، قال "ترامب" "ربما يجب محاسبة العالم لأن العالم مكان شرير".

وإزاء ذلك علق "غنيم" عبر حسابه: "العالم مكان خطير حين يقاد من قادة ديماغوجيين يشوهون الحقائق ويقولون الأكاذيب ويعلمون أنهم يكذبون وأننا نعلم كذبهم".

وقبل 3 أيام، كشف وزير الدفاع الأمريكي الأسبق "ليون بانيتّا" أن تقرير وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية لـ "ترامب" يحمل درجة "الثقة العالية"، وأنه الأكثر دقة في ربط "بن سلمان" بعملية اغتيال "خاشقجي"، ما يعقد جهود إدارة الرئيس الأمريكي للتستر على حليفها الوثيق.

لذا شنت هيئة تحرير صحيفة واشنطن بوست هجوما لاذعا على "ترامب"، الجمعة، واصفة إياه بأنه مصاب بـ"العمى الاستراتيجي".

وحذرت الصحيفة من أن سياسات "ترامب" تقوض سمعة ومصداقية الولايات المتحدة حول العالم وتضر بمصالحها، داعية الكونغرس لتدخل فعال باتجاه الدفاع عن القيم الأمريكية.

المصدر | الخليج الجديد