السبت 19 يناير 2019 08:01 ص

كشف استطلاع للرأي عن انقسام بين الأمريكيين بشأن إعلان الرئيس "دونالد ترامب"، نيته سحب قوات بلاده من سوريا.

وأظهر الاستطلاع الذي أجراه مركز "بيو" للأبحاث، ونشر نتائجه مساء الجمعة، أن 45% من الأمريكيين يرون قرار الانسحاب "خاطئا"، فيما قال 43% إن "القرار سليم".

وعلى صعيد الانتماءات الحزبية، كشف الاستطلاع أن 58% من المنتمين إلى الحزب الجمهوري، اعتبروا "القرار صحيحا"، مقابل 30% ممن قالوا عكس ذلك.

وبالنسبة إلى الديمقراطيين، رأى 30% منهم فقط "القرار سليما"، مقابل 60% اعتبروه "خاطئا"، بحسب الاستطلاع.

وذكر 28% ممن شملهم الاستطلاع أنهم يعتقدون أن "ترامب" لديه خطة واضحة بشأن الانسحاب، مقابل 56% رأوا غير ذلك.

وأجرى مركز "بيو" الاستطلاع خلال الفترة من 9 إلى 14 يناير/كانون الثاني الجاري، على عينة من 1505 أمريكيين، دون أن يذكر هامش الخطأ، وطريقة إجرائه.

وفي 19 ديسمبر/كانون الأول 2018، أعلن "ترامب" نيته سحب جنود بلاده من الشمال السوري، والبالغ عددهم ألفي جندي.

المصدر | الأناضول